المباشرة بتوطين رواتب مقاتلي الحشد الشعبي في محور الشمال

السبت 15 حزيران 2019 413

المباشرة بتوطين رواتب مقاتلي الحشد الشعبي في محور الشمال
كركوك / نهضة علي 
 
 
باشرت مديرية المالية التابعة لهيئة الحشد الشعبي توطين رواتب المقاتلين في محور الشمال لتوزع عبر بطاقة (كي كارد) لضمان حقوقهم واعتماد الدقة والشفافية وقاعدة بيانات متكاملة تضم جميع معلوماتهم. 
وقال علاء عزيز رئيس لجنة توطين رواتب مجاهدي الحشد الشعبي لـ"الصباح": ان مديرية المالية في هيئة الحشد الشعبي اخذت على عاتقها تبني الاعداد لمراحل توطين الرواتب التي تطلبت جهوداً مضنية تتمثل بمراحل عدة، هي التوطين والطباعة والتوزيع، منوها بان لجنتهم خصصت ملاكاً مختصاً من خيرة العاملين في مجال الالكترونيات وزودت بالحاسبات وانشأت برنامج العمل بالاتفاق مع شركة (كي كارد) التي تم ابرام اتفاق خاص معها يضمن سرية المعلومات عن المقاتلين اثناء انشاء قاعدة البيانات.
واشار الى ان عملية التوطين التي تمت المباشرة بها لمقاتلي محور الشمال تتم في مطار كركوك بموقع تم تخصيصه من قبل الجهات العسكرية القائمة على المطار، حيث تمت استقبال المقاتلين ابتداء من قيادات المحور بادخال المعلومات الخاصة مع تسلم المستمسكات الكاملة كالبطاقة الوطنية او هوية الاحوال المدنية وشهادة الجنسية، فضلا عن عنوانين للسكن واخذ البصمات لكل مقاتل مع سحب صورهم، مبينا ان هذه العملية تستمر لمدة تتراوح بين (3-4) ايام. 
وبين عزيز ان الاجراءات بكاملها تتسم بالدقة والمصداقية وان اللجان عملت في محافظات كربلاء والنجف وبغداد وكل المحافظات التي تتواجد فيها مقرات الحشد الشعبي، موضحا ان عملية التوطين لها فوائد تتركز بتسهيل عملية تسليم الرواتب للمقاتلين.
وبين ان المشروع وضع له عنوان (حقك بيدك) ويعني ضمان حقوق المقاتل في الحصول على راتبه من دون اي تلاعب واسكات الاصوات النشاز التي تشكك في تسلم المقاتلين لحقوقهم، اضافة الى انه يسهم باعداد قاعدة بيانات متكاملة عن المقاتلين بضمنها بصمة لكل واحد وتعتبر محدثة ومؤرشفة وفق التقنية الالكترونية بانظمة عمل حديثة لضمان السرعة والدقة والسهولة، لافتا الى ان المديرية ماضية بعملها وسيتم التوطين لجميع المقاتلين في وقت قريب.
بدوره، اكد عمر العلي احد مقاتلي الحشد الشعبي‘ ان عملية توطين الرواتب تجري بانسيابية تامة، حيث تعد هذه الخطوة ايجابية لضمان حقوق المقاتل ودرء جميع الاشكالات والعقبات التي يواجهونها اثناء تسلمهم رواتبهم سابقا من نواح عدة، لاسيما ان اغلب اوقاتهم في اداء الواجب وهو ما يضمن لهم السرعة بالتوجه الى اقرب منفذ لبطاقة (كي كارد) اثناء موعد التسلم.