موظفون يرجون احتساب شهاداتهم العليا

الثلاثاء 25 حزيران 2019 184

موظفون يرجون احتساب شهاداتهم العليا
 
حينما يكون المسؤول صاحب شهادة عليا، فلابد ان يتوفر لديه احساس كبير بمدى المعاناة الشديدة التي رافقت الحصول عليها، لذا يعلق الحاصلون على الشهادات العليا من الموظفين أملهم ورجاءهم على احتسابها من قبل المسؤول المذكور وهذا ما يتوفر بالدكتور قصي السهيل وزير التربية وكالة.
من هنا تسلمت «الباب المفتوح» رسالة من مجموعة من موظفي وزارة التربية الحاصلين على شهادتي ( الماجستير والدكتوراه)، يرجون فيها السيد وزير التربية وكالة الدكتور قصي السهيل، الموافقة على احتساب شهاداتهم أسوة ببقية موظفي دوائر الدولة. وذكروا في الرسالة انهم لفيف من حملة الشهادات العليا (ماجستير، دكتوراه)، مبينين انهم حصلوا عليهن قبل التعيين (مصرح بها، غير مصرح بها، متنازل عنها) وأثناء الخدمة ايضا، فضلا عن الذين حصلوا عليها اثناء الاجازة المرضية او الاجازة من دون راتب، أو اجازة الامومة بالنسبة للموظفات. ونوهوا الى أنهم كلهم امل ورجاء بأن ينظر الدكتور السهيل لقضيتهم بعين العطف والرأفة، خاصة انه يعلم جيدا مقدار الجد والتعب الذي يبذله الطالب حتى نيل الشهادة العليا، يضاف الى ذلك معاناتهم الاخرى بسبب الرواتب المتدنية مقابل مسؤولياتهم الكبيرة في اعالة اسرهم، لذا يطمحون بأن تحسب شهاداتهم كي يتمكنوا من تعديل رواتبهم، وان تكون هذه المناشدة الاخيرة للمشكلة التي يسعون لحلها منذ العام 2011.