سامراء ينفرد بالصدارة وكربلاء يتلقى خسارته الثانية

الثلاثاء 09 تموز 2019 193

سامراء ينفرد بالصدارة وكربلاء يتلقى خسارته الثانية
الحلة / محمد عجيل
 كربلاء / حامد عبد العباس
اعتلى نادي سامراء صدارة المجموعة الاولى لدوري التأهيل للدرجة الممتازة وذلك عقب تحقيق فوزه الثاني على التوالي على الجنسية لحساب الجولة الثانية في اللقاء الذي جمع بينهما بملعب الشباب الاولمبي للعشب الصناعي سجل هدف الفوز لسامراء اللاعب يونس رشيد في الدقيقة 83 وفي المباراة الثانية  تلاشت فرصة كربلاء بالتأهل بعد تلقيه ضربة موجعة بخسارته الثانية أمام غاز الشمال بهدف نظيف سجله المهاجم عبد الله دحام عند الدقيقة 18 بعد تمريرة ذكية لزميله مؤيد عبد الباسط وأضاع مهاجم كربلاء مرتضى أحمد فرصة تعديل النتيجة عندما أضاع ركلة جزاء في الدقيقة 65 في اللقاء الذي جرى على الملعب الثانوي للعشب الطبيعي وبهذه النتيجة أبقى فريق غاز الشمال على حظوظه بالمنافسة وفي المباراة الاخيرة في نفس الملعب أخفق نادي القاسم في تحقيق الفوز أمام نادي ميسان قدم الفريقان مباراة جميلة حفلت بالندية والاثارة ولم يتمكن أي منهما من التسجيل لتنتهي بالتعادل السلبي . وأصبح موقف ترتيب فرق المجموعة نادي سامراء متصدرا بالعلامة الكاملة ست نقاط والقاسم ثانيا 4 نقاط وغاز الشمال 3 نقاط وميسان 2  والجنسية نقطة واحدة وكربلاء بالمركز الاخير من دون نقاط .
وأشاد مدرب كرة غاز الشمال عماد قادر بالاداء الرائع للاعبيه في تحقيق الفوز على صاحب الضيافة والاستضافة كربلاء في مباراة عدها مفصلية للطرفين لأن الخاسر تتلاشى آماله والفائز يعود للمناقسة واضاف لقد خططنا لهذه المباراة بوضع تكتيك مناسب لأخذ زمام المبادرة بالتسجيل اولا وتحقق لنا ذلك وفي الشوط الثاني نجح اللاعبون في تنفيذ الواجبات الدفاعية للمحافظة على الهدف واللعب على الهجمات المرتدة التي حصلنا خلالها على فرصتين ذهبية للتسجيل لم تستغل بالشكل الصحيح . مدرب الشمال أوضح ان الفريق أقل الفرق تحضيرا للمشاركة ويعاني من ازمة مادية صعبة لكن الجميع كان على قدر المسؤولية وتبقى مباراتنا مع سامراء الاهم بالنسبة لنا حتى نتمكن من تقليص الفارق معهم مشيدا بالوقت نفسه بالحضور الجماهيري الكبير لناديي القاسم وسامراء والذي كان له الاثر البالغ في رفع معنويات اللاعبين وتحفيزهم على تقديم مستوى متميز في كل مباراة . 
هذا وستنطلق مباريات الجولة الثالثة اليوم الاربعاء بلقاء سامراء والقاسم وغاز الشمال مع ميسان وكربلاء والجنسية .
من جانب اخر انتقد مدرب فريق سامراء زاهد قاسم الجانب التنظيمي لمسابقة دوري التاهيل للدرجة الممتازة بكرة القدم والمقام حاليا على ملاعب مدينة كربلاء المقدسة فيما وصف لقاء ناديه مع فريق القاسم يوم غد الجمعة باللقاء الجماهيري كونه سيحظى بمتابعة واسعة من قبل جمهور الفريقين وقال قاسم في تصريح «للصباح الرياضي» ان الجانب التنظيمي للدوري اختلف تماما عن ما متفق عليه في المؤتمر الفني الذي اقامته لجنة المسابقات في اتحاد الكرة حيث تم الاتفاق على توفير ثلاثة ملاعب صالحة من حيث الارضيّة ومن حيث استيعاب الجماهير لكننا فوجئنا وللاسف الشديد ان الملاعب غير صالحة من هذين الجانبين وخاصة ملعب الشباب الذي خضنا عليه مباراتنا مع الجنسية وفزنا فيها بهدف للاشيء وكان من المفترض ان تكون هناك لجنة خاصة للكشف عن الملاعب لمعرفة مدى جاهزيتها لاستضافة مباريات الدوري وحول رأيه بالجوانب الفنية والتنافسية في الدوري اكد زاهد قاسم ان جميع الفرق تتطلع لنيل بطاقة التاهل عن هذه المجموعة لكني ارى ان أقوى فريقين يمكن ان يتنافسا عليها هما سامراء والقاسم واعتقد ان لقاءنا اليوم مع القاسم سيكون مفصليا وهو من يحدد ملامح بطل هذه المجموعة اضافة الى ان سعة القاعدة الجماهيرية لكليهما تزيد من قوة المواجهة التي نتمنى لها ان تكون كروية وتبتعد عن الحساسية المفرطة التي قد يسببها البعض بغض النظر عن نتيجتها .
واوضح مدرب كرة سامراء ان الجوانب المالية لفريقه لم تكن بمستوى الطموح حيث لم ينل القدر الكافي من الدعم مما شكل حجر عثرة امام الاعداد بالشكل الامثل رغم ان الجميع من ملاك تدريبي وإدارة لهم الثقة الكبيرة باللاعبين بان يحملوا حلم الجماهير السامرائية بالعودة مجددا الى دوري الاضواء مبينا ان البنى التحتية ستكون جاهزة لاستضافة مباريات الدوري في حال صعود الفريق وحول رأيه بالتحكيم أشار الى ان الصافرة وبعد نهاية دورين تبشر بخير بعد اناطة مهمة قيادة المباريات الى حكام دوليين واشهد ان هذا النجاح الذي يحققه الحكم العراقي هو امتداد لنجاحه في الدوري الممتاز . يذكر ان سامراء سبق ان حقق فوزه الاول على مضيف الدوري كربلاء بهدفين مقابل هدف واحد كما فاز في مباراته الثانية على الجنسية بهدف للاشيء.