{هواوي» تستعد للاستغناء الكامل عن {الأندرويد»

الجمعة 12 تموز 2019 48

{هواوي» تستعد للاستغناء الكامل عن {الأندرويد»
بكين/ أ ف ب
كشفت تقارير صحفية عن أنَّ شركة هواوي الصينية تخطط للاستغناء عن نظام التشغيل أندرويد التابع لمجموعة غوغل الأميركية، بشكل نهائي حتى لو رفعت الولايات المتحدة الحظر عن هواتفها.
نظام "هونغمنغ"
وكانت هواوي قدمت في بداية حزيران الماضي طلبات لتسجيل علامة نظام تشغيلها "هونغمنغ" فيما لا يقل عن تسع دول وأوروبا، وذلك في مؤشر على أنها ربما تضع خطة احتياطية موضع التنفيذ في الأسواق الرئيسة في ظل تهديد العقوبات الأميركية لنموذج أعمالها.
لكنَّ الشركة الصينية تدرس بناء النجاح الذي حققه اختبار نظام تشغيلها في الفترة الأخيرة، اتخاذ قرار التخلي النهائي عن نظام تشغيل مجموعة غوغل الأميركية.
وأكد رئيس شركة هواوي، رين زينغفي في تصريحات لموقع "سي نت" أن "هونغمنغ" بات أسرع من "أندرويد" و"ماك أو إس"، وهذا ما يشجع هواوي على اتخاذ هذا القرار، مضيفا أن القسم التجاري في الشركة سيحدد إذا ما كانت هواتف هواوي ستستغني بشكل نهائي عن نظام تشغيل أندرويد، أم أنها ستطرح نسخاً هجينة تجمع بين نظامي التشغيل.
وأوضح زينغفي إن شركته قد تلجأ إلى هذا القرار، لتجنب وقوع أي حوادث مستقبلية مشابهة، عقب قرار إدارة ترامب وضع الشركة على قائمة سوداء في أيار بما يمنعها من العمل مع شركات التكنولوجيا الأميركية مثل ألفابت، المُستخدم نظامها التشغيلي أندرويد في هواتف هواوي.
 
أجهزة شتى
ومنذ ذلك الحين، طلبت هواوي أكبر مُصنع في العالم لمعدات شبكات الاتصالات  تسجيل علامة هونغمنغ التجارية في دول مثل كمبوديا وكندا وكوريا الجنوبية ونيوزيلندا.
وتُظهر طلبات تسجيل العلامة التجارية أن هواوي تريد استخدام "هونغمنغ" في أجهزة شتى، من الهواتف الذكية إلى الكمبيوتر المحمول والروبوت وتلفزيون السيارة.
وفي سوقها المحلية، طلبت هواوي تسجيل علامة هونغمنغ في آب من العام الماضي ونالت موافقة الشهر الماضي، وفقا لإشعار على موقع إدارة حقوق الملكية الفكرية الصينية.
وكانت مجموعة غوغل التي زودت معظم الهواتف الذكية بنظامها اندرويد قالت في أيار إنها بدأت تعليق علاقاتها مع هواوي التي تحذر واشنطن من "خطرها" على الأمن القومي الأميركي، في أوج حرب تجارية بين بكين وواشنطن.
وأدرجت هواوي على لائحة وضعتها وزارة التجارة الأميركية لشركات مشبوهة لا يمكن البدء بعلاقات معها قبل الحصول على ضوء أخضر من السلطات، لكنها منحتها لاحقا مهلة 90 يوما قبل بدء تطبيق الحظر.
 
Mate 20 X 5G
فُتحت هواوي بوابة حقبة شبكات الجيل الخامس وبدأ المستهلكون يستكشفون خطواتهم الأولى في أرضها بعد أن أطلقت الشركة الصينية تجارياً أول هاتف ذكي لشبكة الجيل الخامس في العالم: الهاتف الذكي HUAWEI Mate 20 X 5G.
يتمتع الهاتف الذكي الجديد بقوة اتصال ممتازة وأداء عال في تشغيل التطبيقات، لأنه يعتمد على رقاقة المعالج القوي كيرين 980، وعلى رقاقة هواوي متعددة أنماط الاتصال بالونج 5000 المصنّعة بعملية من رتبة 7 نانومتر، فالأخيرة تتيح له الاتصال بجودة فائقة بشبكة الجيل الخامس مع قدرته على التحول إلى الاتصال بتقنية الجيل الثاني أو الثالث أو الرابع بالإضافة إلى نظم أخرى للشبكات، مثل شبكة SA (شبكة جيل خامس مستقلة) وشبكة NSA (شبكة جيل خامس غير 
مستقلة.)
تطورت حاليًا صناعة شبكات الجيل الخامس وانتقلت إلى المستوى التجاري. ويستخدم مزودو خدمات الاتصالات في دول العالم المختلفة نوعين من الشبكات الأولى تسمى الشبكات المستقلة والأخرى غير المستقلة لتوفير شبكة الجيل الخامس وفقًا لمستوى تطور الخدمة في المنطقة.
بإمكان مستخدمي هواتف HUAWEI Mate 20 X 5G الاطمئنان بأن هواتفهم تدعم النوعين ما يعنى أنها ستعمل في كل الدول وفي مختلف مراحل تطور شبكات الجيل الخامس. ويستطيع المستخدمون تحديث برمجيات هواتفهم لتحسين أدائها وتعزيز كفاءة استخدامها لشبكة الجيل الخامس دون الحاجة إلى هاتف جديد. يعتمد هذا الحديث على مقارنة الهاتف مع جميع هواتف الجيل الخامس التي أعلن عنها قبل الرابع من تموز 2019.
 
رقاقات أكثر وإمكانيات أكبر
صممت هواوي هاتفها الذكي HUAWEI Mate 20 X 5G لأفضل تكيف مع عصر شبكات الجيل الخامس، إذ اعتمدت فيه على قلب ثنائي الرقاقات مكون من رقاقة معالج الذكاء الاصطناعي كيرين 980 ورقاقة الاتصالات بالونج 5000، لتقدم جهازاً مميزاً عالي الاعتمادية.
أما الرقاقة الثانية التي يعتمد عليها الهاتف والتي طورتها هواوي وسمتها: بالونج 5000، فهي أول رقاقة مودم لشبكات الجيل الخامس متعددة الأنماط في العالم، وتمثل معيار السرعة لهذه التقنية الجديدة، وتتضمن مجموعة متنوعة من تقنيات شبكات الهواتف النقالة على رقاقة واحدة، وتمتاز باختفاء أزمنة التأخير في مختلف أنماط الاتصالات مع أداء رفيع وكفاءة عالية في نقل البيانات أيضًا. ولا تقتصر مزابها على شبكات الجيل الخامس فحسب بل تمتد إلى استخدام شبكات الجيل الثاني والثالث والرابع بسهولة وكفاءة. 
وتعد رقاقة كيرين 980 أسرع رقاقات هواوي والمستخدمة في أحدث الهواتف الذكية التي تستخدم الذكاء الاصطناعي. فسواء استخدمت الهاتف في كتابة الرسائل أو سماع الموسيقى ستقدم الرقاقة أفضل أداء.
في الوقت الذي تضمنت فيه هواتف الجيل الخامس الأخرى شريحة اتصال واحدة، يعد هاتف HUAWEI Mate 20 X 5G أول هاتف ذكي مدعم بتقنية الجيل الخامس ويتمتع بشريحتي اتصال تستخدم إحداهما تقنية الجيل الخامس والأخرى الجيل الرابع ما يساعدك على البقاء متصلًا دائمًا. 
 
أكبر وأسرع وأكثر أمانًا
يعتمد الهاتف HUAWEI Mate 20 X 5G على أحدث التقنيات التي طورت على مدار عقود لتحسين خوارزميات الاتصالات بهدف تعزيز كفاءة نقل الإشارات بين الهواتف الذكية وشبكات الاتصالات مع تخفيض استهلاك الطاقة. وتفيد تقنية معالج الرسوميات الجديدة GPU Turbo 3.0 أيضاً في تحسين كفاءة معالج الرسوميات في الهاتف بمعدل كبير فتظهر الصور المتحركة بسلاسة أفضل وبمعدل استهلاك أخفض للطاقة، ويطيل هذا عمر البطارية ويقدم لعشاق الألعاب تجارب استخدام مثلى. واليوم تتوافق 25 لعبة رائجة عالميا و60 لعبة مشهورة في الصين مع التقنيات المدمجة في الهاتف الذكي HUAWEI Mate 20 X 5G. كما أن نظام التشغيل EMUI 9.1 في الهاتف HUAWEI Mate 20 X 5G يجعل أداء الهاتف أعلى ويمكنه من العمل بسلاسة دون تأخيرات.