العراق يجدد موقفه الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني

الاثنين 15 تموز 2019 240

العراق يجدد موقفه الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني
بغداد / الصباح
 
جدد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي موقف العراق الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، مبيناً أن فلسطين تسكن في قلوبنا وقد تربينا على حبها والدفاع عنها وحاضرنا ومستقبلنا مشترك، وبينما أعرب رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي عن حرص السلطتين التشريعية والتنفيذية على الحفاظ على حقوق الفلسطينيين المقيمين في العراق، أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، الذي وصل الى بغداد أمس الاثنين في زيارة رسمية، ان العراق عزيز على كل فلسطيني، مثمناً مواقف السلطتين التنفيذية والتشريعية عربيا ودوليا في دعم القضية الفلسطينية.
وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء الإعلامي، تلقته “الصباح”، أن عبد المهدي “استقبل رئيس وزراء دولة فلسطين محمد اشتية والوفد المرافق له الذي يضم عددا من الوزراء ورجال الاعمال”.
وعقد الجانبان “اجتماعا ثنائيا في القصر الحكومي بحثا خلاله آفاق التعاون بين البلدين والشعبين الشقيقين، وتوجها بعد ذلك لترؤس جلسة المباحثات المشتركة بحضور الوزراء من اعضاء الوفدين”.
وجدد رئيس مجلس الوزراء “موقف العراق الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني”، وقال: ان “موقف العراق من فلسطين واضح لا لبس فيه وهو واجب وطني، ونقدر تضحيات الفلسطينيين في مواجهة آخر اشكال الاستعمار والاستيطان”. من جهته اعرب رئيس وزراء دولة فلسطين عن “بالغ شكره وتقديره للاستقبال الذي حظي به والوفد المرافق، ونقل تحيات الرئيس الفلسطيني محمود عباس، كما وجه لسيادته دعوة رسمية لزيارة فلسطين”. واستعرض رئيس الوزراء الفلسطيني “فرص التعاون بين البلدين في المجالات الاقتصادية والتجارية والزراعية، واشاد بموقف العراق الداعم لفلسطين وتضحيات الشعب العراقي دفاعا عن القضية الفلسطينية”، مقدماً “وثيقة ملكية الحكومة العراقية لمقبرة الشهداء العراقيين في نابلس تعبيرا عن الاعتزاز بهذه المواقف والتضحيات”. وخلال استقباله للضيف الفلسطيني، قال رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي: إن “هذه الزيارة لها وقع كبير في الظروف التي تمر بها الأمة العربية والمنطقة”. وأكد الحلبوسي، بحسب بيان للدائرة الاعلامية للبرلمان، “موقف العراق الثابت بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، ودعمه لمبادرات السلام العربية والدولية ووقف الاستيطان الإسرائيلي وقرارات الشرعية الدولية”.