المهندس: تعايش المكونات نقطة قوة لسهل نينوى

الأربعاء 07 آب 2019 550

المهندس: تعايش المكونات نقطة قوة لسهل نينوى
بغداد / الصباح
 
 
عد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، خلال زيارته أمس الأربعاء، كنيسة مارت شموني في ناحية برطلة الواقعة بمنطقة سهل نينوى، ان تنوع المكونات وتعايشها نقطة قوة لهذه المنطقة.
وذكر بيان لإعلام الحشد، تلقته «الصباح»، أن «المهندس زار كنيسة مارت شموني على هامش تواجده في محافظة نينوى للاشراف على عمليات ارادة النصر الثالثة»، مبينا ان «الزيارة شملت عددا من قواطع المسؤولية ومقر قيادة عمليات نينوى للحشد الشعبي».
وأكد المهندس خلال زيارته الكنيسة ولقائه القائمين عليها «اهمية تعزيز الأمن والاستقرار في مناطق سهل نينوى والحفاظ على وحدة وانسجام مكوناته»، مبديا «استعداد الحشد الشعبي لدعم تلك المناطق خدميا وانسانيا واعادة جميع النازحين من المسيحيين وغيرهم اليها».
وشدد المهندس على ان «الحشد الشعبي يضع الأولوية في مناطق سهل نينوى لحفظ التنوع ومركزية الأمن وتجنب التوتر والعمل على توفير بيئة مناسبة لجميع المكونات».