الهجرة تعيد 86 لاجئاً عراقياً مقيماً في تركيا

الجمعة 06 أيلول 2019 166

الهجرة تعيد 86 لاجئاً عراقياً مقيماً في تركيا
بغداد / الصباح
 
أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، عن عودة 86 لاجئا عراقيا من تركيا إلى مناطق سكنهم في المحافظات المحررة من سيطرة عصابة "داعش" الإرهابية، بينما أكد محافظ نينوى منصور المرعيد، أنه لن تكون هناك إعادة إجبارية للنازحين في المخيمات.
وقال مدير عام دائرة شؤون الهجرة في الوزارة طالب أصغر دوسة في بيان تلقته "الصباح": إن "الوزارة نقلت 86 لاجئا عراقيا من محافظتي أنقرة وجروم في الجمهورية التركية براً عبر منفذ إبراهيم الخليل التابع إلى قضاء زاخو بمحافظة دهوك بالتعاون والتنسيق مع وزارة النقل".
وأضاف، أن "الهدف من الرحلات يأتي لإيصالهم إلى مناطق سكنهم الأصلية في المناطق المحررة من عصابات داعش" الارهابية، مؤكدا "استمرار الوزارة في تنفيذ برنامجها رحلات العودة الطوعية المجانية الاسبوعية للنازحين العراقيين المتواجدين في الجمهورية التركية".
من جانبه، قال محافظ نينوى منصور المرعيد خلال لقائه وفدا ضم ممثلي منظمات أممية وإنسانية: إن "عودة النازحين الى مناطقهم في جميع مدن المحافظة هي طوعية بعد توفير بيئة آمنة لهم في جميع المجالات"، مشيراً الى إن "عملية نقل نازحي بقية المحافظات من المخيمات الواقعة في المحافظة جرت بعد التنسيق مع المؤسسات المعنية في الحكومة الاتحادية والمنظمات الدولية الإنسانية".
ولفت المرعيد الى أن "هناك خطة لدمج العديد من المخيمات بعد عودة الكثير من نازحي المحافظة الى مدنهم ونقل نازحي المحافظات الاخرى اليها وهذا ما تسبب في وجود اعداد قليلة من النازحين في عدد من المخيمات"، منوها بأن "عملية اعادة النازحين الى مناطقهم الاصلية في مدن المحافظة لن تتم الا من خلال التنسيق مع الجهات المعنية بما فيها المنظمات الانسانية الدولية مثل (الهجرة الدولية) وغيرها من المنظمات العاملة في المحافظة".
بدورها، أكدت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقرير أمس الجمعة اطلعت عليه "الصباح"، ان "حكومة إقليم كردستان تمنع نحو 4200 من العرب السنّة من العودة إلى ديارهم في مناطق قضاء الحمدانية شرق الموصل، بعد أكثر من ثلاث سنوات على استعادتها من عصابات داعش" الارهابية، بحسب المنظمة
الدولية.