الثقافة: مساع لتطوير المرافق السياحية لشركات القطاع الخاص والمختلط

الأربعاء 11 أيلول 2019 127

الثقافة: مساع لتطوير المرافق السياحية لشركات القطاع الخاص والمختلط
بغداد / الصباح
 
تسعى هيئة السياحة الى ازالة المعوقات التي تواجه الفنادق والمرافق السياحية التابعة لشركات القطاع الخاص والمختلط من اجل النهوض وتنمية القطاع، فيما اكدت عدم منحها اي اجازة او موافقة لاصحاب المرافق السياحية لممارسة العاب القمار بأنواعها. وقال مدير العلاقات والاعلام بالهيئة التابعة لوزارة الثقافة محمد حسن الرفيعي في تصريح خاص ادلى به لـ”الصباح”: ان الهيئة تبذل جهودا حثيثة من اجل النهوض بواقع المرافق السياحية في البلاد، خاصة الفنادق التابعة لشركات القطاع الخاص والمختلط في بغداد ومحافظات البلاد، بما يسهم في تطوير عملها ومواجهة العقبات والمشكلات التي تواجهها وتعيق عمل ادارتها من خلال حلها وتجاوزها. 
واردف: ان دائرة المرافق السياحية ووفقا لما سبق، قد اقامت اجتماعا موسعا مع ممثلي الشركات والفنادق والمدن السياحية والمسؤولين في مجلس ادارة فندق اشور في نينوى والمدينة السياحية في سدة الموصل ومدينة العاب الموصل اضافة الى مجلس ادارة فندق البصرة الدولي ورؤساء مجالس الفنادق المختلطة في بغداد، من اجل الوقوف على واقع عملها، منوها بانه تم التوجيه اليها بضرورة ان يكون هناك تعاون مشترك ومتبادل بين القطاعين الخاص والعام. 
وعلى صعيد اخر، افصح الرفيعي عن ان الهيئة لم تمنح اصحاب الفنادق السياحية المختلطة والمرافق السياحية المجازة من قبلها، اي موافقة او اجازة لممارسة العاب القمار بكل اصنافها، استنادا الى قانون الهيئة الذي يمنع تناول وبيع الخمور في جميع انواع المرافق السياحية والتي تعني بالفنادق والمطاعم والمنتجعات السياحية وكذلك الكوفي شوب ومحال اللهو، داعيا اصحاب هذه المرافق الى الالتزام بالقوانين والتعليمات الخاصة بالهيئة لكون مخالفتها تترتب عليها تبعات قانونية.
وافاد بان الهيئة تعمل من خلال فرق جوالة على مدار اليوم، من اجل رصد هذه المخالفات واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين لما تمثله هذه الظاهرة من مخالفة للعمل السياحي، اضافة الى ان هذا العمل، يعتبر اساءة لتقاليد وعادات المجتمع العراقي، مشيرا الى وجود تنسيق مع وزارة الداخلية بمساندة عمل الهيئة من اجل الحد من هذه الظواهر غير المرغوب فيها، والتي شدد على انها خارجة عن تقاليد المجتمع العراقي المحافظ.