مكسور جداً

الاثنين 16 أيلول 2019 132

مكسور جداً
رياض الغريب
مكسور جدا
أحاول أن اخدع نفسي
بسماع بعض الاغاني
الاغاني جبل من الدموع 
ينهار علي
 
كلنا سنرحل
ذات نهار
لكنه الوسيم الذي ضحكته
في أبسط التفاصيل
كيف رحل
ادخل عيني
ودر خلف رأسي
ستجد حكيما بكامل التفاصيل
يسكن هناك
لست انا
هو فقط
أصبحت أخشى الليل
أكره الساعة الثامنة
كلما نظرت للوقت
لمحت موعدنا الذي كان
كلما التقينا
كل واحد منا
أصبحت عينه تاريخ معنى
أصبحت حياته أمام الغناء
خدعة
ولعبة سرعان ماتنتهي
كيف يسمعني
وانا اصيح
أصيح كأم جنوبية
في ليالي الوحشة