اكتشاف جزيئات عظم فى الدم تسبب تصلب الشرايين

الثلاثاء 17 أيلول 2019 137

اكتشاف جزيئات عظم فى الدم تسبب تصلب الشرايين
متابعة / الصباح 
 
اكتشف العلماء أن الدم الذي يجرى داخل الجسم يحتوي على جزيئات تشبه العظام، وتم اكتشاف تلك الجسيمات في عينات الدم من البشر الأصحاء والفئران، مما يشير إلى أن الجزيئات التي تشبه العظام يمكن أن تكون دليلًا على التعظم في أوعية نخاع العظام .وأكد العلماء فى دراسة بحثية جديدة وفقا لما ذكره موقع””medicalnewstoday أن هذه  الجسيمات تسبب فى الإصابة بحالات مرضية  مثل تصلب الشرايين، وهي عملية تتسبب في تكوين ورواسب دهون ومواد أخرى داخل الشرايين.على الرغم من أن هذه  الجسيمات الشبيهة بالعظام صغيرة جدًا إلا أن نسبها الكبيرة داخل الدم  كفيلة لسد الأوعية الدموية الصغيرة في جميع أنحاء شبكة الأوعية الدموية التى تملأ جسم الانسان.وهناك العديد من الأبحاث الدراسية أكدت أن الأوعية الدموية تدريجياً ونظريًا تتحول إلى نسيج عظمي مع تقدم العمر، وبالفحص بمساعدة التصوير المتقدم يمكن للعلماء اكتشاف وتتبع الالتهابات في الشرايين قبل أن يصنعوا عظيمات بداخلها.
أمراض القلب والأوعية الدموية هي السبب الرئيس للوفاة في جميع أنحاء العالم، وكانت مسؤولة عن نحو 31 ٪ من جميع الوفيات في العالم في عام 2016 ، وفقا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) .، كما تقدر منظمة الصحة العالمية أنه في عام 2016 ، توفي 17.9 مليون شخص بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، معظمهم من نوبة قلبية وسكتة دماغية .
التكلس الوعائي هو عملية معقدة وديناميكية  تنطوي على عدة آليات ترسب الكالسيوم في جدران الأوعية 
الدموية.
هذه العملية تصلب الأوعية وتقلل من مرونتها وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والوفيات الناجمة عن هذه الأمراض.بالنظر إلى أن أوعية النخاع العظمي تخضع أيضًا للتكلس فكان الغرض من الدراسة الجديدة هو وصف ملامح الأوعية الدموية لنخاع العظم التي أصبحت شبيهة بالعظام، وتأكيد ما يشتبه الفريق  أن مجرى الدم يحتوي على جزيئات تشبه العظم.