وفد أممي يزور صلاح الدين لتوثيق جرائم عصابات {داعش} الارهابية

الثلاثاء 17 أيلول 2019 183

وفد أممي يزور صلاح الدين لتوثيق جرائم عصابات {داعش} الارهابية
صلاح الدين / سمير عادل   كربلاء / علي لفته
 
 
 
 
زار وفد من الأمم المتحدة محافظة صلاح الدين لتوثيق الجرائم التي ارتكبتها عصابات "داعش" الارهابية، في وقت ناقش فيه وفد اممي عمليات الشراكة مع حكومة كربلاء المحلية وسبل تفعيل البرامج التي تقوم بتنفيذها. 
وقال ممثل الامم المتحدة للتحقيق بجرائم عصابات "داعش" الارهابية كريم خان في مؤتمر صحفي: ان صلاح الدين هي مدينة قديمة وعريقة، واظهر اهلها شجاعة لمقاومة هذه العصابات الارهابية، كما انهم عانوا الكثير ونحن على الطريق الصحيح حاليا بعد التحرير، ويتمثل ذلك التقدم الملحوظ بوجود جامعة تكريت التي تضم نحو 22 الف طالب تمت إعادتهم الى مقاعد الدراسة.واكد انه يدرك جيدا التقدم الحاصل في صلاح الدين وان الكثير من الضحايا ما زالوا متعطشين للعدالة التي لا تبنى على اساس اللوم الجماعي بل على اساس الشخص الذي ارتكب الجريمة بعينه.
واشار الى قدومه مع فريقه المتخصص من المحققين والمحامين للتحقيق في جريمة (سبايكر) لافتا الى وجود دعم هائل من رئيسي الجمهورية والوزراء وحكومة المحافظة.ودعا خان جميع المكونات والعشائر في المحافظة ايا كانت ديانتهم او خلفياتهم للتحدث بصورة مباشرة مع فريق التحقيق لكي يكونوا على ثقة بان المعلومات التي سيدلون بها ستكون محل خصوصية وستكون جزءا من محاكمات عادلة لاظهار جرائم عصابات 
"داعش الارهابية ".
بدوره، ذكر النائب الثاني لمحافظ صلاح الدين عمار حكمت خلال مؤتمر صحفي انه تم التباحث مع الوفد الاممي بشأن ما حدث في محافظة صلاح الدين خلال المدة السابقة من دمار وخراب على يد عصابات "داعش" الارهابية وتم التأكيد على اهمية اظهار الحقائق بصورة صحيحة والابتعاد عن الجوانب السياسية من اجل ابراز الانتهاكات التي حدثت على يد عصابات "داعش" الارهابية.
وشدد حكمت على ضرورة اظهار الوقائع التي حدثت خلال دخول العصابات الاجرامية للمحافظة لكي تكون للمجتمع الدولي رؤية بما حدث من اجل معرفة المعاناة الحقيقية التي مرت بها المحافظة والمحافظات الاخرى التي انتهكت من قبل زمر الارهاب، مؤكدا ان المحافظة متمثلة بحكومتها المحلية على اتم الاستعداد لتقديم الدعم والعون لتسهيل مهام اللجنة في المحافظة والتنسيق مع الحكومة المحلية والاجهزة الامنية من اجل نقل الحقائق بصورة واقعية.
وفي كربلاء، قال المحافظ المهندس نصيف جاسم الخطابي لـ"الصباح" انه التقى وفد برنامج الامم المتحدة الانمائي بحضور مدير مكتبه في المحافظة الدكتور علي كمونه ودار نقاش بشأن تنفيذ العديد من المشاريع التي تسعى المنظمة الدولية من خلال البرنامج الى تنفيذها، وكذلك  جرت مناقشة عدد من برامج الشراكة مع منظمات الامم المتحدة في المجال السياحي والزراعي وتطوير القطاع الخاص.
وأشار الى ان الحكومة المحلية في المحافظة تؤمن ببرنامج الشراكة الحقيقية مع المنظمات الدولية لما فيه من موارد بشرية وطبيعية وبذلك لابد ان يكون هناك برنامج واضح وآليات عمل لتطوير القطاع السياحي والزراعي والقطاع الخاص وسنكون مساندين لهذه البرامج والافكار.
وأفاد الخطابي بان كربلاء الان تعد من المحافظات الجاذبة لتنفيذ المشاريع المختلفة سواء على الصعيد السياحي او تخفيف الفقر وكذلك مساعدة النازحين الذين لجؤوا الى المحافظة من المحافظات التي كانت تشهد تواجد عصابات "داعش" الارهابية، مؤكدا سعي المحافظة الى التعاون بكل جدية مع الامم المتحدة في جميع الجوانب التي توافق عليها الحكومة ويراد تنفيذها في كربلاء المقدسة.