البرلمان يصوت على أربعة قوانين وينهي قراءة ثلاثة أخرى

السبت 21 أيلول 2019 241

البرلمان يصوت على أربعة قوانين وينهي قراءة ثلاثة أخرى
بغداد / الصباح
 
صوت مجلس النواب خلال جلسته أمس، التي عقدت برئاسة محمد ‏الحلبوسي رئيس مجلس النواب، وحضور 180 ‏نائبا، على اربعة قوانين، وانهى قراءة  قانونين واكمل مناقشة مقترح قانون الضمان الصحي .‏
وذكر بيان للدائرة الاعلامية لمجلس النواب، تلقته “الصباح” أن “الحلبوسي، نوه في مستهل الجلسة الرابعة من الفصل التشريعي الاول  للسنة ‏التشريعية ‏الثانية للدورة النيابية الرابعة، بضرورة تحديد موعد لمناقشة ازمة السكن واستضافة المعنيين بالجانب الامني من قبل لجنة الامن والدفاع للاطلاع على حيثيات تفجير كربلاء الارهابي والحوادث الاخرى، اضافة الى توجيه بعقد اجتماع مشترك بين لجنتي المالية والاقتصاد والاستثمار بشأن موضوع دعم المنتج المحلي.
وصوت المجلس على مشروع قانون انضمام جمهورية العراق الى اتفاقية حماية الامومة رقم (183) لسنة 2000 المقدم من لجنتي العلاقات الخارجية والمرأة والاسرة والطفولة الذي يهدف الى تعزيز الحماية القانونية للأمومة وصحة وسلامة الطفل ولمواصلة تعزيز المساواة لجميع النساء العاملات وللانضمام الى الاتفاقية.
كما صوت المجلس، وفقا للبيان، على مشروع قانون تصديق بروتوكول عام 2014 المكمل لاتفاقية العمل الجبري رقم 29 لسنة 1930 المقدم من لجنة العلاقات الخارجية والذي يهدف الى تأمين العمل اللائق للجميع والقضاء على العمل الجبري بجميع اشكاله ولغرض التصديق على البروتوكول.
وافاد البيان، بأن المجلس صوت على مشروع قانون تصديق اتفاقية اعفاء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخدمة الرسمية من سمة الدخول بين حكومة جمهورية العراق وحكومة جمهورية صربيا المقدم من لجنة العلاقات الخارجية من اجل تعزيز العلاقات الثنائية بين جمهورية العراق وجمهورية صربيا ولتسهيل سفر مواطني البلدين من حاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخدمة الرسمية وللتصديق على الاتفاقية.
وفي الشأن نفسه، صوت المجلس على مشروع قانون انضمام جمهورية العراق الى اتفاقية اليونسكو بشأن حماية التراث الثقافي المغمور بالمياه المقدم من لجنتي العلاقات الخارجية والثقافة والسياحة والاثار من أجل تعزيز حماية التراث الثقافي المغمور بالمياه والتعاون بين الدول لتحقيق ذلك والمحافظة عليه من أجل مصلحة الانسانية لما لهذا التراث من اهمية باعتباره جزءا لا يتجزأ من التراث الثقافي وعنصرا بالغ الاهمية في تاريخ الشعوب والامم وتاريخ العلاقات فيما بينها بخصوص تراثها المشترك، ولغرض الانضمام الى الاتفاقية.
من جانب اخر، وجه رئيس المجلس بتشكيل لجنة تحقيقية من اللجان المختصة للتحقيق بالعقود التي ابرمتها وزارة الكهرباء من عام 2006 وحتى الان.
ولفت بيان الدائرة الاعلامية، الى ان “المجلس انجز خلال الجلسة التي تراس جانبا منها الدكتور بشير حداد نائب رئيس مجلس النواب، القراءة الاولى لمقترح قانون التعديل الثاني لقانون تعويض المتضررين جراء العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الارهابية رقم 20 لسنة 2009 المعدل والمقدم من لجان القانونية والشهداء والضحايا والسجناء السياسيين وحقوق الانسان، بغية تخفيف معاناة المواطنين في المناطق المحررة والمناطق التي اصيبت بالضرر جراء العمليات الارهابية والاخطاء العسكرية من اجل فتح اكثر من لجنة في كل محافظة وزيادة عدد اللجان المركزية لغرض انجاز عدد من معاملات تعويض المواطنين وكذلك شمول ذوي الشهداء والمصابين من منتسبي  قوى الامن الداخلي والقوات المسلحة والاجهزة الامنية بالامتيازات المنصوص عليها في القانون”.
واكمل المجلس القراءة الاولى لمشروع قانون التعديل الاول لقانون صندوق دعم الاقسام الداخلية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رقم 7 لسنة 2012 المقدم من لجنة التعليم العالي والبحث العلمي، بغية تعزيز الموارد المالية لصندوق دعم الاقسام الداخلية، ولغرض تحديد مصير اموال صندوق دعم الاقسام الداخلية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المؤسس ، بموجب قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم (216) لسنة 2000 (الملغى).
واستكمل المجلس مناقشة مقترح قانون الضمان الصحي المقدم من لجنة الصحة والبيئة، إذ انصبت مداخلات النواب  على ضرورة اشراك اكثر من لجنة نيابية في مناقشة القانون وعمل ورش عمل تتم فيها استضافة الجهات المعنية والمختصين في هذا المجال .
من جانبها اكدت اللجنة المعنية ضرورة تشريع القانون باعتباره احد القوانين المهمة كونه يسهم في تحقيق نوع من العدالة المجتمعية ولتوفير خدمات صحية مجزية للمواطنين، مطالبين باعطاء فرصة اكبر لعقد لقاءات ومناقشات مختلفة  واقامة ورش عمل متخصصة، لانضاج القانون قبل عرضه للتصويت عليه.
الى ذلك، وجه الدكتور بشير حداد  نائب رئيس مجلس النواب اللجان النيابية الدائمة التي لم تنتخب رئيسا لها، بانهاء هذا الملف  خلال الاسبوع الحالي.
وناقش المجلس عددا من القضايا المهمة منها مسألة ازالة التجاوزات التي تجري في كثير من المحافظات، بالاضافة الى السماح لحملة الشهادات من منتسبي وزارة الداخلية بالانتقال الى وزارات مدنية اخر ، فضلا عن اسباب عدم تنفيذ انشاء مستشفى لمعالجة الامراض السرطانية من المنحة الكويتية في محافظة ذي قار، بالاضافة الى المطالبة بايقاف هدم بناية نقابة الفنانين في البصرة باعتبارها من المنشات القديمة والتاريخية في المحافظة، وحث المجلس دوائر البلدية في محافظتي كربلاء والنجف المقدستين على الاستعداد للزيارة الأربعينية من خلال اعادة تأهيل بعض الطرق المتضررة، منوها بضرورة الاستجابة لمطالب الاطباء البيطريين المتظاهرين بشأن شمولهم بالتدرج الطبي اسوة بزملائهم في التخصصات الطبية الاخرى، فضلا عن معالجة مسألة تغيير جنس الاراضي من الزراعي الى 
سكني .
على صعيد متصل وجه حداد لجنتي المالية والزراعة بمتابعة موضوع تعويض الفلاحين مع وزارة المالية واتخاذ ما يلزم بشأنها، بالاضافة الى لقاء الاطباء البيطريين المتظاهرين والاستماع الى مطالبهم، فضلا عن تشكيل لجنة مشتركة من لجنتي التعليم والتخطيط الستراتيجي مع وزارة التخطيط لمناقشة تنظيم خطط الجامعات بشأن الخريجين والاختصاصات التي تحتاجها سوق العمل.
بعدها تقرر رفع الجلسة الى يوم غد الاثنين.