مختصون يصفون فوز القيثارة بالمستحق

الثلاثاء 24 أيلول 2019 180

مختصون يصفون  فوز القيثارة بالمستحق
بغداد / الصباح
وصف مختصون بالشأن الكروي فوز فريق الشرطة على الكويت الكويتي والتأهل على حسابه الى دور الـ 16 ببطولة الأندية العربية لكرة القدم بالمستحق.
وقال المدرب المساعد لفريق الزوراء السابق صفاء عدنان لـ(الصباح الرياضي): كانت مباراة رائعة بعد ان قدم الشرطة أداء يليق باسمه وتأريخه العريق ، لما يضمه من لاعبين بمستوى عال.
وأضاف برغم ان الفوز تحقق بالوقت الضائع من زمن المباراة لكن الشرطة أضاع جملة من الفرص كادت تثخن شباك الكويت الكويتي ، لولا براعة حارس مرماه الذي تعملق في المباراة وأحبط محاولات لاعبي القيثارة الخضراء من إصابة شباكه.
وأكد عدنان ان الفوز على الكويت الكويتي جاء بوقت مناسب جدا، بعد أن  أصبح هذا الفريق يشكل عقدة للاندية العراقية في المناسبات الأخيرة، ما يجعلنا حقيقة نفتخر بأداء لاعبي الشرطة وطموحهم لتحقيق الفوز الذي جاء بالرمق الأخير من المنازلة التي كادت تذهب للفريق المنافس لولا قوة وصلابة لاعبي الاخضر.
ومن جانبه قال محدثنا التالي المدرب الكروي كريم نافع لاعب فريق الشرطة السابق: ان الفوز جاء عن استحقاق تام بعد ان هيمن القيثارة على مجريات المباراة خلال شوطيها.
وأضاف كان الشرطة هو الأجدر والأفضل خلال دقائق الشوطين بدليل أضاعة فرص للاعبيه لا تصدق ولو تحققت لثقلت جعبة الفريق الكويتي بالأهداف العراقية ، لكن التسرع والعصبية والانفعال الزائد للاعبين حال من دون طرق المرمى الكويتي خلال شوط ونصف.
 وأكد نافع ان الفوز جاء في محله وفي وقته المناسب بعد ان وفرت ادارة نادي الشرطة كل مستلزمات نجاح الفريق على الصعيدين المحلي والدولي ، مستغربا في الوقت ذاته من تصريح مدرب الفريق الصربي اليكسندر ايليتش قبل المباراة عندما قال استعدادنا غير ملبي للطموح في الوقت الذي يضم فريقه أرقى مجموعة من اللاعبين ، مهنئا جمهور القيثارة الخضراء لهذا الانجاز الرائع معتبرا إياه عاملا مساعدا كبيرا لتحقيق الفوز من دون أدنى شك.
وكان لمدرب فريق شباب القوة الجوية كاظم فليح رأي بهذه المباراة حيث قال : انها كرة القدم فلابد ان تنتهي بصافرة الحكم بجميع الأحوال ، بعد أن جعلت الثانية الأخيرة لمنتخب ألمانيا بطلا لكاس العالم بهدف البارع مولر.
وأضاف انها مرارة وحلاوة كره القدم التي تكسبها بريقا الى بريقها وحبا جما لملايين المتابعين من أنحاء المعمورة ، خصوصا عندما يتحول الوجوم واحتباس الأنفاس الى فرح مدوي بفوز الفريق والتأهل الى الدور التالي للبطولة.
وأكد فليح ان الشرطة كان الأفضل بجميع دقائق المباراة وتسيد أرض الملعب خلال شوطي اللقاء، لكن الفرص الضائعة والنهايات الصحيحة حالتا من دون ملامسة شباك الكويت العنيد، لافتا الى ان البديل الكونغولي جونيور موبوكو أثبت حقا انه ورقة رابحة بيد مدرب الأخضر، بعد أن حول الخسارة المؤكدة الى فوز عريض وتأهل رائع جاء بالوقت القاتل وللمرة الثانية على التوالي بعد أن أنقذ الشرطة في كأس السوبر عندما تقدم الزوراء بهدف السبق.
433كلمة العدد 4630 صور