خطط لإنجاح الربط الكهربائي بين العراق والكويت

الأربعاء 02 تشرين أول 2019 384

خطط لإنجاح الربط الكهربائي  بين العراق والكويت
بغداد / طارق الاعرجي          
اعدت وزارة الكهرباء برامج وخططا فنية ولوجستية لانجاح مشاريع الربط الكهربائي الخليجي مع الكويت اضافة الى الربط مع كل من الاردن وتركيا ليصبح العراق بلدا مهما لتمرير الطاقة من خلاله واستهلاك جزء منها عند الحاجة.
وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة احمد العبادي بتصريح خاص لـ”الصباح”: ان موقع العراق الستراتيجي اهله لأن يكون هو المحور الاساس لمشروع الربط الكهربائي العربي والخليجي باتجاه اوروبا، وعليه فقد اعدت وزارته خطة لتفعيل هذا المشروع بالتنسيق مع دول الجوار لاسيما ان العراق لديه النية لشراء جزء من الطاقة التي تمر من خلاله في حال تطلبت الحاجة ذلك.
وعد الربط الكهربائي مع دول الجوار، واحدا من الامور التي يساء فهمها علما انه يأتي لخلق سوق كهرباء واعدة تعتمد العرض والطلب وفق اقتصاد سوق حرة، مشيرا الى وجود ربط كهربائي مع ايران، وتعمل الوزارة على الربط الخليجي عن طريق الكويت، ومع السعودية سيكون مباشرا.
واردف العبادي: ان مشاريع الربط ستكون ايضا مع كل من تركيا والاردن، مؤكدا انه سيتحقق خلال سنة الربط الخليجي، كاشفا عن وجود مفاوضات مع الجانب التركي لتفعيل عملية الربط معها، منوها بانه بالنسبة للربط الكهربائي مع الاردن، فيتطلب انجازه مدة تصل الى سنة ونصف السنة على ان ينفذ على الاراضي العراقية من قبل ملاكات الوزارة وستتم المباشرة بهذا المشروع مطلع شهر ايلول على ان ينجز خلال عام ونصف لاستكمال الربط.
وافصح عن ان هذه المشاريع بالنهاية ستوفر طاقات انتاجية في حالة الاستيراد، مشيرا الى اهمية ان يشترك العراق بهذا المشروع، كونه  سيخلق سوق كهرباء واعدة ويدر عليه منافع اقتصادية كبيرة، مبينا ان الوزارة ابرمت مؤخرا اتفاقية اطارية مع دول الخليج لتزويد العراق بـ500 ميغاواط خلال عام من الكويت على ان يتم انشاء محطات تحويل كمرحلة اولى تجهز بها المناطق الجنوبية من العراق وسينظر الى مدى نجاح هذه التجربة، منبها بأن هذا الربط سيستمر حتى في حال عدم حاجة العراق لكميات من الطاقة للاستهلاك المحلي، اذ سيعد ممرا لنقل الطاقة من الخليج باتجاه اوربا ما سيحقق مكاسب مادية له.
وعن الربط الكهربائي مع كل من الاردن وتركيا، ذكر المتحدث الرسمي باسم الوزارة ان الايام القليلة المقبلة ستشهد اجراء مباحثات مع الفنيين من الجانب الاردني لتفعيل هذا الموضوع، مبينا ان العراق يستورد حاليا 250 ميغاواط عن طريق الخط الرابط (جزرة – موصل)، وهناك نية لمد خط اخر لتوريد كميات جديدة من الطاقة من الجانب التركي، منوها بأن وزارته تستورد حاليا من الجانب الايراني 1200 ميغاواط، اضافة الى ذلك فان الغاز المستورد من ايران يوفر وقودا للمحطات لطاقة بحدود 2880 ميغاواط، ويعد وقودا لمحطات انتاجية داخل العراق وعليه فان ايران لها دور في توفير اربعة الاف ميغاواط من الطاقة للعراق.