الكهرباء: تشغيل 75 بالمئة من العمالة العراقية في المشاريع الاستثمارية

الأربعاء 09 تشرين أول 2019 182

الكهرباء: تشغيل 75 بالمئة من العمالة  العراقية في المشاريع الاستثمارية
بغداد / طارق الاعرجي         
 
أفصحت وزارة الكهرباء عن اتفاقها مع الشركات الاستثمارية العاملة في العراق، على تشغيل ما نسبته 75 بالمئة من الايدي العاملة الوطنية ضمنها، وبينما أكدت سعيها لتحويل ما يقرب من 14 ألفا من العاملين لديها كأجور يومية الى عقود، بينت أن انتاجها من الطاقة سيصل الى 24 الف ميغاواط بحلول نهاية العام الحالي.
وقال المتحدث باسم الوزارة احمد العبادي في تصريح خاص لـ”الصباح”: ان وزارته وفي ظل التوجه العام، تعمل على استكمال مسيرة الاصلاح، اذ اخذت على عاتقها أمورا عدة، أولها تصحيح اخطاء الوزارات السابقة وتقويم عملية ادارة منظومة الطاقة واعادة اطلاق المشاريع المتلكئة منذ العام 2012 الى العمل، التي من المتوقع ان تدخل العمل خلال الصيف المقبل.
واضاف، أن وزارته اخذت على عاتقها تحويل جميع العقود التي كانت الوزارة مثمنة لجهودهم وصوتهم في مجلسي النواب والوزراء، اذ تم تحويلهم الى الملاك الدائم بواقع 33 ألفا و401 درجة وظيفية، منوها بأن وزارته هيأت 13 ألفا و800 كأجراء يوميين وتم تأهيلهم وادخالهم ضمن معايير الاداء استعدادا لتحويلهم الى عقود بغية ادراجهم وفق موازنات الدولة. 
وذكر العبادي أن وزارته عمدت ايضا الى خلق بيئة جاذبة ومناسبة للاستثمارات العالمية وهو ما تحقق، اذ يشهد العراق حاليا تنافسا من قبل الشركات العالمية المعنية بتطوير قطاع الطاقة، من اجل تطوير منظومة الطاقة في البلاد، مشددا على حرص وزارته وفق هذه المعطيات، بأن تكون اليد العاملة  بالمشاريع 75 بالمئة عراقية، بالاتفاق مع الشركات العالمية الراغبة بالعمل في البلاد. 
وعن تأهيل المنظومة وحجم الانتاج الحالي، اوضح أن وزارته عملت على تنفيذ البرنامج الحكومي، اذ اعدت خطة ستراتيجية بعيدة المدى ومعجلة، التي تقضي بإعداد البرامج الكاملة لتأهيل قطاعي النقل والتوزيع قبل شهر حزيران المقبل، مبينا ان وزارته تسعى بخطى حثيثة لتجهيز المواطن العراقي على غرار تجربة البصرة التي نجحت نجاحا كبيرا، وتسعى لتنفيذها 
واردف المتحدث باسم الوزارة: أن النجاح المتحقق في البصرة، تمثل بتجهيزها على مدار الساعة وفك اختناقات شبكات الـ 400 وانشاء محطات وخطوط رئيسة وصيانة قطاع التوزيع بشكل شبه متكامل، ما أهل تجهيزها على مدار الساعة، موضحا أن انتاج البصرة حاليا يبلغ اربعة آلاف و544 ميغاواط ويعد هذا الانتاج الاول بتاريخ العراق وتسعى وزارته لزيادته الى ستة الاف ميغاواط المدة المقبلة، مشددا على أن هذه التجربة رافقتها عملية نقل صلاحيات الوزير الى المدراء العامين لتذليل الروتين والبروقراطية والعقبات لحل المشاكل ميدانيا.
واشار الى ان وزارته باشرت فعلا نقل تجربة البصرة من خلال العمل على تأهيل  قطاعي التوزيع والنقل في المحافظات الاخرى، والتي كان يعاني من مشكلات كثيرة، من اجل النهوض بها وتطويرها قبل حلول شهر حزيران المقبل، مؤكدا المساعي للوصول بانتاج الطاقة الى 24 الف ميغاواط  بنهاية العام الحالي بعد ان وصل الآن الى 20 الف 
ميغاواط.