ممثلية أولمبية بابل تضع مقترحات للخروج من الأزمة الرياضية

الأحد 13 تشرين أول 2019 85

ممثلية أولمبية بابل تضع مقترحات  للخروج من الأزمة الرياضية
الحلة /محمد عجيل 
اقترحت ممثلية اللجنة الاولمبية على اللجنة المشكلة من قبل مجلس الوزراء وفق القرار 140 مجموعة من الأفكار التي يمكن دراستها لغرض الخروج من الازمة التي تعصف بالرياضة العراقية والتي تسببت في فقدان الثقة بين أطراف العملية الرياضية . 
وقال رئيس ممثلية بابل الدكتور احمد يوسف للصباح الرياضي ان الازمة تمكنت من خلق اجواء سلبية كان من نتيجتها توقف العديد من النشاطات وأضعفت الاداء الرياضي واعتقد ان ذلك امر غير مقبول في ظل تمكين العراق بالخروج من الحظر الذي كان مفروضا عليه على مدار سنوات مما يستدعي اتخاذ عدة قرارات جريئة تعيد المياه الى مجاريها واكد ان من بين المقترحات التي يمكن دراستها هو استعادة المكتب التنفيذي لنشاطاته مع اعطاء صلاحيات كاملة الى ديوان الرقابة المالية للمتابعة ووضع اليد على مكامن الخلل والفساد ان وجدت والامر الاخر نجد من الضروري التخلص من الروتين داخل العمل الاولمبي من خلال اعطاء صلاحيات واسعة للممثليات في متابعة الأنشطة المركزية التي تقام في المحافظات ومنها تشكيل اللجان التحقيقية واتخاذ قرارات التجميد والإيقاف  بحق من يسيء للحركة الرياضية بشتى الجوانب السلوكية والمالية استنادا للقوانين النافذة وبمعاونة مجلس القضاء الأعلى كما أشار رئيس ممثلية بابل الى ضرورة ان تخضع الوظائف في مكاتب اللجنة الاولمبية وممثلياتها الى قانون انضباط موظفي الدولة وتطبق عليهم جميع فقرات القانون بمن فيها عمر التوظيف وسن التقاعد ونظام الحوافز والمكافئات وذلك من اجل تنظيم العمل وتثبيت حق العاملين مما يبعدهم عن الفساد ويخلق اجواء عمل جيدة كما تتعهد اللجنة الاولمبية العراقية بتقليص الإيفادات التي تثقل كاهلها ماليا والتي لا تشكل جدوى في تحقيق الانجاز الرياضي مع التركيز على دعم الفعاليات الاولمبية الفردية منها والجماعية التي يمكن من خلالها تحسين موقع العراق على مستوى الرياضة العالمية وشدد احمد يوسف على ضرورة إصلاح النظام الانتخابي وتسمية الهيئات العامة للاتحادات المركزية بالشكل الذي يحقق العدالة ويرضي كل أطراف اللعبة من لاعبين ومدربين وحكام وإداريين كما أشار الى اهمية ان تأخذ الحكومة على عاتقها تحسين اداء العمل الاولمبي من خلال موازنة مالية قادرة على تجاوز التحديات التي تواجه الرياضة العراقية على ان تتضمن الموازنة الشقين التشغيلي والاستثماري وختم رئيس ممثلية بابل تصريحه بالقول ان غياب الرأي والراي الاخر هو من تسبب في خلق هذه الاجواء السلبية حيث سبق ان طالبنا اكثر من مرة بالاستماع الى آراء الاخرين والاخذ بمقترحاتهم .