روسيا والسعوديَّة.. خطوات لضبط استقرار سوق النفط

الاثنين 14 تشرين أول 2019 97

روسيا والسعوديَّة.. خطوات لضبط استقرار سوق النفط
عواصم/ متابعة 
 
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنَّ "روسيا ستعمل مع السعودية وشركاء آخرين لتقليل أي محاولة لزعزعة استقرار سوق النفط".
وبين أنه "يجب تخفيض مخزونات الطاقة العالمية إلى مستوى معقول حتى لا تضغط على الأسعار".
وأضاف بوتين أن "أعمال الهجمات على المنشآت النفطية واحتجاز الناقلات لن تؤثر في علاقة روسيا بحلفائها من السعودية والإمارات ولن تهدد اتفاق أوبك+"، مشيراً الى أنَّ تلك الأعمال ستوحد الدول تجاه استقرار أسواق الطاقة العالمية.
ولفت الرئيس الروسي الى أنَّ "أكبر شركة بتروكيماويات روسيةSibur Holding  تدرس إمكانية بناء مجمع بتروكيماويات في السعودية باستثمارات تبلغ أكثر من مليار دولار."
ومن المتوقع توقيع 10 اتفاقيات بقيمة ملياري دولار بين السعودية وروسيا خلال زيارة بوتين إلى الرياض التي بدأت أمس.
الى ذلك تراجعت أسعار النفط في الوقت الذي تسببت فيه التفاصيل الضئيلة بشأن المرحلة الأولى من اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين في تقليل التفاؤل الذي ساد الأسبوع الماضي بشأن ذوبان الجليد بين البلدين، ما ساعد في دفع أسواق الخام للارتفاع اثنين بالمئة.
وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 25 سنتاً إلى 60.62 دولار للبرميل، بينما بلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 54.45 دولار للبرميل منخفضة 25 سنتاً.
وزاد الخامان بأكثر من ثلاثة بالمئة الأسبوع الماضي، وهو أول مكسب أسبوعي يحققانه في ثلاثة أسابيع.
لكنَّ معظم المكاسب التي سجلها الخامان الجمعة تحققت بعد مهاجمة ناقلة نفط إيرانيَّة قبالة الساحل السعودي في البحر
 الأحمر.
كما تلقت الأسواق المالية العالمية الدعم اليوم بفضل إعلان المرحلة الأولى من اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين وبادرة حسن نية من واشنطن بتعليق تهديد بفرض رسوم جمركية على منتجات صينية.