التنورة الاسكتلندية موضة يفضلها الرجال

الأحد 20 تشرين أول 2019 87

التنورة الاسكتلندية موضة يفضلها الرجال
 
لندن / رؤيا الغالب                                                               
 
تحتل اسكتلندا الثلث الشمالي من جزيرة بريطانيا العظمى وتحدها جنوبا انكلترا وشرقا بحر الشمال ومن الغرب المحيط الاطلسي وعاصمتها ادنبرة واهم مدنها كلاسكو .. كانت اسكتلندا مملكة مستقلة حتى عام 1707 اذ تم اقرار قانون الوحدة الذي اتحدت بموجبه مملكة انكلترا واسكتلندا في مايعرف اليوم بمملكة بريطانيا العظمى .
كان اول استيطان لاسكتلندا عام 6000 ق.م اذ استوطنها صائدو الاسماك وبعض الصياديين المهاجرين الاخرين الذين جاؤوا بحرا من الجنوب وزاد عدد اولئك المهاجرين في العصر الحجري الحديث ومارسوا الزراعة التي دلت عليها اثارهم التي وجدت من فخار وعظام وادوات
 مختلفة ..
واشتهر الشعب الاسكتلندي بعلاقاته الاسرية المتينة والتنانير الملونة وبمهاراته الحربية ويبلغ عدد سكان اسكتلندا نحو 5 ملايين نسمة ينتشرون في المدن الكبرى مثل كلاسكو وادنبرة اذ تعاني اسكتلندا هجرة اهلها إذ يهاجر الالاف منهم بحثا عن لقمة العيش لقلة الوظائف في اسكتلندا مما استدعى لاقامة صناعات جديدة للحد من الهجرة  .. وتعود معظم التقاليد الاسكتلندية الى نظام العشائر ومن اهم معالمها الكليتة او التنورة المربعة النقش اذ لكل عشيرة تصميمها الخاص الذي يسمى التارتان وهو يستخدم في القمصان واربطة العنق وخاصة التنورات الرجالية .
ويعتبر ارتداء الرجال للتنورة القصيرة رمزا وطنيا في اسكتلندا وهو لباس شعبي يلبس في الاعراس والمناسبات الشعبية وبوصفه رمزا للرجولة في المناطق الجبلية  وهي بتصاميم مختلفة حسب القبائل والعائلات التي تختلف على تسميتها وعادة تصنع من الحرير وبالوان مختلفة .
والتارتان هي الاشهر بين التنانير الرجالية وتمتاز بخيوطها العريضة والوانها الحمر والخضر والزرق  ويرتديها الساسة والشخصيات العامة والمشاهير في الاحتفالات الرسمية والمناسبات الوطنية تاكيدا على انتمائهم الوطني وحسهم القومي .. وحياكة التارتان او التنورة القصيرة هي صناعة يدوية يستخدم فيها نسيج محدد بالوان باهتة مستخرجة من النباتات للدلالة على العراقة والاصالة ،ولارتداء هذه التنورة اسلوب خاصا اذ يجب إلا تتعدى الركبتين والغريب ان الاسكتلنديين لايرتدون اي لباس داخلي تحتها اذ هم يعتقدون ان الفرسان القدامى كانوا يحاربون الاعداء ويرهبونهم بعدم لبس اي لباس داخلي تحت التنورة في القتال ما يشكل صدمة للعدو عند مشاهدته ماتحت التنورة في
 القتال !.
تقول ساره ولسن وهي معلمة لغة انكليزية تعمل في لندن وتنحدر من اسكتلندا: ان التنورة الاسكتلندية عبارة عن قطعة من التارتان تلف حول الخصر وعادة تكون مصحوبة بحقيبة صغيرة تلبس حول الخصر تشبه المحفظة بالاضافة الى خنجر صغير يوضع في الجورب وتقول ان قماش التارتان يصنع من الصوف ويتميز بخطوط افقية وعمودية وبالوان مختلفة والتي تعرف باسم الحزام وكان التارتان يصبغ بالوان بعض النباتات كالتوت البري ويتأرجح سعر التنورة في اسكتلندا بين 400 - 500 جنيه
استرليني .
وانشات اسكتلندا مؤسسة رسمية سميت ب (( السلطات الاسكتلندية للتارتانات)) لتوثيق صناعة التنورات الرجالية والوانها عبر حفظ عينات من كل قطعة نسيج مع تدوين معلومات عنها كعدد خيوطها والوانها وترتيبها حسب اللون ويوجد حوالي 5000 قطعة تارتان مسجلة رسميا في هذه المؤسسة بعضها يعود الى القرن التاسع عشر .
وياتي السياح  لزيارة اسكتلندا الجميلة وعادة مايشترون التنانير الاسكتلندية التاريخية بالوانها المتعددة  التي تتدرج بين الاحمر والاخضر والازرق فهذا الزي يرمز الى ارث وطني مقدس ولكسب ود الاسكتلنديين يتعمد الامير تشارلز وزوجته كاميلا ارتداء التنورة الاسكتلندية عند زيارتهم اسكتلندا للتمتع بمناظرها الخلابة وطبيعتها الساحرة