«سكيرز» تبث الفرح والأمل بالموسيقى

السبت 02 تشرين ثاني 2019 104

«سكيرز» تبث الفرح والأمل بالموسيقى
بغداد / زينب صاحب
 
جمعهم حب الموسيقى وعشق الآلات الغربية،  فعملوا على تأسيس فرقة تختلف عن غيرها من الفرق فهي تغني باللغة الانكليزية في أنشطة فنيّة تطوعية في الساحات  والمناطق الشعبية.
 بدأت فرقة " سكيرز " عام 2017  في الاماكن العامة، بالاضافة الى المطاعم والكافيهات.
احد مؤسسي الفرقة عازف الدرامز احمد محيي قال  لـ" الصباح "  : "لم نلاق القبول في بداية الامر الا ان دعم اسرنا وايمانهم بموهبتنا هو ما دفعنا للاستمرار".
كان للصدفة دور كبير في تأسيس هذه الفرقة الموسيقية التي ضمت المطرب حسين مازن الذي يجيد اللغة الانكليزية وعازفي الغيتار كاظم جواد واحمد محمود وعازف البيز حيدر غسان وعازف الدرامز احمد محيي واخيراً عازف البيانو حيدر مازن.
 اعتمد اعضاء الفرقة على انفسهم في توفير مستلزماتهم من الآلات الموسيقية، فقد اقتنوها بجهودهم الذاتية، كما اوضح احمد محمود  "بدأنا بوضع الف دينار في قاصة التوفير ومنها انطلقنا نضع المال الذي نحصل عليه من اعمالنا الى ان نجمع مبلغاً مناسباً ونشتري به آلة موسيقية  لنحصل في الاخير على جميع مانحتاجه كي نكون فرقة موسيقية متكاملة ".
اتخذت "سكيرز" من بيت عازف الدرامز احمد  محيي مكاناً للتدريب والبروفات، وعن كيفية تهيئة الظروف داخل منزل عائلته اشار "اتخذنا غرفة في الطابق العلوي للتجمع والبروفات، حيث اضع الوسادات تحت الابواب والشبابيك حتى لا نزعج الجيران بالصخب والاصوات العالية لآلاتنا".
وعبر الشباب عن فرحتهم بعد ان راح الناس في الاونة الاخيرة يتذوقون هذا اللون من العزف والغناء بعد ان كانوا يجهلونه .
وبين عازف البيانو حيدر مازن "شاركنا في حفلات متعددة ضمن منظمات شبابية مختلفة في الحدائق العامة لاشاعة الفرح وحب الحياة وقد شهدت اقبالاً ملحوظاً لطبقات مختلفة من المجتمع ".
يفضل اعضاء الفرقة تقديم اغاني الثمانينيات والتسعينيات لما لها من اثر في الجمهور من مختلف الاعمار وهذا ما اكده عازف الغيتار كاظم جواد "نختار الاغنية ذات الطبقة التي نستطيع  عزفها وسهلة على حنجرة مطرب الفرقة حسين مازن ونركز كثيراً على التنويع بين الصاخب والهادئ حتى لا يتململ الحاضرون ".
يستعد اعضاء الفرقة حالياً لاطلاق فيديو كليب بجهودهم الفردية وامكانياتهم البسيطة، سيعرضونه على مواقع التواصل فور اكماله .