ما أركان الحياة المتزنة؟

الاثنين 11 تشرين ثاني 2019 570

ما أركان الحياة المتزنة؟

عبد الكناني

 
 
في بحث للدكتور كريم الترابي تناول فيه «أركان الحياة المتزنة} ابتدأه بسؤال ماذا تعني لك الحياة المتزنة؟
تمّ شرح مضامين هذا السؤال بقوله: إنّ الإنسان يوازن حياته مع الوضع والظروف المحيطة به ويتكيّف معها وان يكون الهدف هو العطاء للآخرين ليجد سعادته، وحدد الباحث 7 أركان للحياة المتزنة هي: الروحاني، الصحي، الشخصي، العائلي، الاجتماعي، العلمي، الاقتصادي.
   واضاف: فالركن الروحاني هو العلاقة بين الفرد والله وعليه تغيير نفسه أولا لأنّه ليس لديه سلطة لتغيير الآخرين، وان الدين هو المعاملة بنسبة 95 ٪  والعبادات هي 5 ٪ وتتضمن الحب غير المشروط لأن علاقتك مع الآخرين كما قال الإمام علي عليه السلام إما أخ لك في الدين او نظير لك في
 الخلق.
والعفو والتسامح فأنت تطلب العفو من الله وبالوقت نفسه لا تسامح الآخرين وهذا خلل في شخصيتك، والعطاء بدون شروط والايثار. 
 اما الركن الصحي فيتوجب على كل إنسان ان يتناول يوميا  2،5 لتر من الماء لان عدم تناوله يؤدي إلى جفاف الجسم و الدماغ، وان ينام الوقت الكافي لراحة جسمه، وممارسة الرياضة العقلية وهي القراءة على أن لا تقل يوميا عن نصف 
ساعة.
   وبين البحث ان الركن الشخصي والذي يعني تطوير النفس الذاتي لان من عرف نفسه عرف ربّه، وان يكون عندك هدف تسعى لتحقيقه، والوصول إلى الثقة بالنفس.
 وفي الركن العائلي يؤكد على بر الوالدين وإن تكون قدوة لعائلتك فاذا كنت تدخّن وتطلب من أولادك وتجبرهم على عدم التدخين، فهذا لا يصح. ولا تكن متسلطا على افراد عائلتك، ولا تعامل الزوجة كأنّها خادمة بالبيت.
    واشار الباحث الى الركن العلمي إذ يحدد بعض النقاط التي تتعلق بهذا الركن فيقول: إسأل نفسك أين أنت الآن علميا؟ واين درست؟ او لم تدرس فإنّ العمر يمضي وعليك استغلاله.
وفي الركن الاجتماعي يبيّن عليك ان تشعر بانّك جزءٌ من محيطك الاجتماعي، وان تقدم الـ (نحن) على الـ (انا) ومحاولة الابتعاد في العلاقة مع الاصدقاء عن المصلحة الشخصية ولا تسلم عقلك للآخرين ليفكروا بدلا عنك فتصبح عبدا لهم، فالله خلقك حرا وعليك استخدام عقلك لتقرير 
مصيرك.
   اما مايتعلق بالركن الاقتصادي فيذكر جملة من الامور وهي لا بدّ ان تطور دائما مهاراتك المهنية وان لا تجعلها جامدة لا تتقدم للامام، وتحسين علاقتك مع من تعمل معهم، ويتوجب عليك ان تؤدي عملك بأمانة واخلاص ونزاهة، وان تسعى دائما لزيادة دخلك المادي لكن وفق الطرق الأخلاقية القويمة، برسم استراتيجية لتطوير الدخل 
المالي.
هذه الاركان السبعة تعد قاعدة ذهبية من اجل حياة متزنة ينعم بها الفرد ليمضي بحياته مع اسرته بحال ايجابي مع التحديات  والمتغيرات التي تواجهه كيف ماتكون وتمنحه القدرة على التكيف ازاء اية اعاقات 
وغيرها.