ارتفاعُ مؤشر الأسهم اليابانيَّة مع ضعف الين

الثلاثاء 12 تشرين ثاني 2019 86

ارتفاعُ مؤشر الأسهم اليابانيَّة مع ضعف الين
نيويورك/ متابعة 
 
ارتفعت مؤشرات الأسهم اليابانية في ختام تعاملات امس الثلاثاء، حيث عزز الين الضعيف أسهم شركات المصدرين ووسط ترقب التطورات التجارية.
واستفادت البورصة اليابانية من ضعف أداء العملة المحلية مقابل الدولار الأميركي والتي كانت تحوم بالقرب من أدنى مستوى في 5 أشهر، وهو ما يساعد المصدرين كون العملة الأضعف تعزز القدرة التنافسية للصادرات.
 
إسقاط التعريفات
وباستثناء هذا العامل، فإنَّ تداولات التجار جاءت حذرة بعدما قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه لم يوافق على إسقاط التعريفات الجمركية على الصين.
ويحتل تجدد الاضطرابات السياسية وأحداث العنف داخل هونغ كونغ مكانة مهمة، ما قلل من الإقبال القوي على الأصول الخطرة.
 
مؤشر توبكس
في نهاية الجلسة، صعد مؤشر "نيكي" الياباني بنحو 0.8 بالمئة ليغلق عند مستوى 23520.01 نقطة.
أما مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً، فارتفع بأكثر من 0.3 بالمئة ليصل إلى 1709.7 نقطة.
وبحلول الساعة 6:41 صباحاً بتوقيت غرينتش، تراجعت العملة اليابانية مقابل نظيرتها الأميركيَّة بنسبة 0.2 بالمئة ليصعد الدولار إلى 109.28 ين.
 
محادثات التجارة
الى ذلك تراجع المؤشران ستاندرد اند بورز500 وناسداك في بورصة وول ستريت من مستويات قياسيَّة مرتفعة امس الاول مع تجدد الشكوك بشأن التقدم في محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين في أعقاب تعليقات للرئيس الأميركي دونالد ترامب، بينما ساعدت قفزة في أسهم بوينغ المؤشر داو جونز الصناعي ليغلق على ارتفاع طفيف.
وألقت أيضاً أحداث عنف أثناء احتجاجات في هونغ كونغ بظلالها على المعنويات بعد أنْ سجلت المؤشرات الثلاثة الرئيسة للأسهم الأميركيَّة أعلى مستويات إغلاق على الإطلاق يوم الجمعة.
 
تراجع مؤشرات
أنهى داو جونز جلسة التداول مرتفعاً 10.25 نقطة، أو 0.04 بالمئة، إلى 27691.49 نقطة بينما تراجع المؤشر ستاندرد اند بورز500 الأوسع نطاقاً 6.07 نقطة، أو 0.20 بالمئة، ليغلق عند 3087.01 نقطة.
وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضاً 11.04 نقطة، أو 0.13 بالمئة، إلى 8464.28 نقطة.
وقفزت أسهم بوينغ 4.5 في المئة إلى 366.96 دولار بعد أنْ قالت الشركة المصنعة للطائرات إنها تتوقع أنْ تستأنف طائراتها 737 ماكس الخدمة التجارية في كانون الثاني.