مؤتمر «اليونسكو» العام يعقد في باريس بمشاركة العراق

الأربعاء 13 تشرين ثاني 2019 405

مؤتمر «اليونسكو» العام يعقد في باريس بمشاركة العراق
سلام عادل / باريس / الصباح
 
رفُعت في العاصمة الفرنسية باريس أعلام 193 دولة، من ضمنها العراق، إيذانا بافتتاح أعمال الدورة الأربعين للمؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلم (اليونسكو)، وستستمر أعمال المؤتمر العام قرابة أسبوعين تتخللها عدة فعاليات تتعلق بمعالجة قضايا تتراوح بين تغير المناخ والانتفاع بالتعليم وحماية الصحفيين.
ويشارك العراق في اعمال المؤتمر ممثلا بوزيرة التربية الدكتورة سها العلي بك، وحسنين معلا رئيس اللجنة الوطنية للتربية والتعليم، خلال الأسبوع الاول من المؤتمر، في حين سيشارك وزير الثقافة الدكتور عبد الأمير الحمداني في أعمال الأسبوع الثاني.
ويهتم مؤتمر “اليونسكو” هذا العام، على نحو خاص، بمواضيع دور الشباب في تحديد جدول الأعمال العالمي من أجل السلام، اذ سيلتقي صناع التغيير الشباب مع الرؤساء ورؤساء الوزراء بشأن التغيرات العالمية، فصلاً عن ربط الشباب بصانعي القرار في مجموعة من الموضوعات التي تتناول مجالات عمل “اليونسكو” ذات الأولوية: التربية والتعليم، والعلم والثقافة، والاتصال والمعلومات، والعلوم الاجتماعية والإنسانية.
وفي تصريح لـ “الصباح” قالت وزيرة التربية الدكتورة سها العلي بك: إن “وزارة التربية العراقية تسعى الى الاستفادة من خبرات المنظمة العالمية في مجال تطوير التعليم في المدارس العراقية، فضلاً عن عقد مجموعة لقاءات ثنائية مع وزراء التربية العرب والأجانب، بما يخدم مسار التعليم بين البلدان”.
في حين أكد ممثل العراق الدائم لدى “اليونسكو “ الدكتور محمود الملا خلف على أهمية دور “اليونسكو” في مساعدة العراقيين للحفاظ على الاثار والتراث، كاشفاً عن تولي العراق منصب نائب رئيس المؤتمر العام في الدورة الحالية.
وضمن أعمال المؤتمر سيجتمع أكثر من 100 وزير من وزراء التعليم العالي، لمناقشة الإدماج والحراك في التعليم، حيث ستتم المصادقة على الاتفاقية العالمية للاعتراف بمؤهلات التعليم العالي، لاعتمادها في المؤتمر العام، بغية الشروع في عملية عولمة محتملة للتعليم، وهو ما يسمح بأن تساعد هذه الاتفاقية قرابة 8 ملايين طالب من المهاجرين أو اللاجئين لمتابعة دراساتهم في البلدان المضيفة من حيث توقفوا.
كما سيُعقد منتدى الثقافة في 19 من تشرين الثاني ، وسيضم أكبر تجمع لوزراء الثقافة في “اليونسكو” منذ عام 1998، اذ سيشارك فيه 120 وزيراً للثقافة، من ضمنهم وزير الثقافة العراقي، بهدف أن تكون الثقافة أرضية مشتركة تساعدنا في حل بعض القضايا الملحة في العالم.
يذكر أن “اليونسكو” تضم في عضويتها 193 دولة، ويعد العراق أحد الأعضاء المؤسسين لها منذ الإعلان عن انطلاقتها عام 1945 لتسهم في معالجة مخلفات الحرب العالمية الثانية وما تركته من اثار بقطاعي الثقافة والبنى التحتية للتعليم، وهي منذ ذلك التاريخ تعمل من أجل تعزيز السلام في عقول الرجال 
والنساء.