6 مـشاريـع جـديـدة فـي مـديـنة الـطـب

الثلاثاء 18 شباط 2020 188

6 مـشاريـع جـديـدة فـي مـديـنة الـطـب
 
 
بغداد / شذى الجنابي   
 
 
تستعد وزارة الصحة والبيئة لافتتاح ستة مشاريع جديدة في مدينة بغداد الطبية خلال العام الحالي، بينما تخطط لتنفيذ سبعة مشاريع اخرى لبناء مستشفيات ومراكز تخصصية في المدينة.
وقال مدير عام دائرة مدينة الطب التابعة للوزارة الدكتور حسن محمد التميمي في حديث خاص ادلى به لـ»الصباح»: ان المدينة شهدت اعمال تطوير نتيجة للتخطيط العلمي لجميع المراكز التابعة لها، مبينا ان المشاريع الستة التي ستفتتح خلال المدة المقبلة، تتضمن اعمال تأهيل وتطوير صالات عمليات مستشفى الجهاز الهضمي، ومتابعة سير العمل والإشراف على الاعمال النهائية له، والذي اكد انه سيتم افتتاحه خلال العام الحالي. 
واردف: ان المشاريع الاخرى تشمل مشروع مركز امراض الدم للكبار والصغار وزراعة نخاع العظم التابع لمستشفى بغداد التعليمي، من اجل الارتقاء بالخدمات العلاجية والتشخيصية المقدمة للمرضى، الى جانب مشروع المركز (العراقي ـ الكوري) للعناية المركزة ويتضمن معالجة المرضى الذين يعانون من الفشل بالجهاز التنفسي واصابات الجملة العصبية، والذي نوه بانه جاري تنفيذه من قبل شركة (كويكا) الكورية.
وتابع التميمي: ان المشاريع الجاري العمل عليها تتضمن ايضا، مشروع (البت سكان) و(السايكوترون)، وهي بناية مكملة لمستشفى مركز بغداد للعلاج الشعاعي والطب النووي وتتمحور مهمته في تشخيص درجة مرض السرطان، اضافة الى  تأهيل مقتربات نهر دجلة من جهة مدينة الطب بالتعاون مع وزارة الموارد المائية، وشملت نصب مصاطب وانشاء مساحات خضراء خاصة باستراحة المرضى والمراجعين، الى جانب تطوير واكساء الشوارع المحيطة بالدائرة بالتعاون مع وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة.
وعد مشروع طوارئ مدينة الطب، من ارقى صالات الاستقبال للمرضى ووفق المواصفات العالمية كونها مركزا تدريبيا لطلبة طب الطوارئ على مستوى البلاد، ويستقبل الحالات المرضية من مختلف المحافظات، اذ عملت الملاكات المختصة على تأهيل صالات طوارئ الباطنية والجراحية التي تم افتتاحها العام الحالي. فضلا عن افتتاح مشروع مركز الامراض الجلدية باجراء جراحات الجلد التجميلية باستخدام أحدث الأجهزة الليزرية والتقنيات الطبية المتطورة.
وذكر مدير عام دائرة مدينة الطب، الى ان تم في وقت سابق، اتمام تأهيل وتطوير مشروع مركز بغداد لامراض القلب والقسطرة، ورفده بأجهزة قسطرة جديدة ومتطورة خاصة بفحوصات (الايكو) لتعزيز الخدمات المقدمة للمرضى، وعده إنجازا مهما لدائرة مدينة الطب، الى جانب ادخال اجهزة حديثة في مجال الجراحة الناظورية والجملة العصبية واجهزة اخرى بتقنيات تشخيصية حديثة لمرضى السرطان، التي تدخل لاول مرة في العراق.
وتابع في الشأن ذاته: كما وصلت البلاد ايضا، اجهزة (الماموكرام) الخاصة بفحص وتشخيص الأمراض السرطانية لمستشفى الاورام التعليمي والمركز الوطني للأمراض السرطانية والتي اكد انها مستوردة من مناشئ عالمية رصينة، مشيرا الى ان انها ستسهم بتقديم خدمات تشخيصية متقدمة الى مختلف شرائح المرضى، عادا دائرة مدينة الطب، مؤسسة تعليمية علاجية كونها تقدم خدمات طبيـة ضمن 73 تخصصا بعد ان كانت في وقت سابق، 47 تخصصا فقط.
واضاف التميمي: ان المدينة تحتوي حاليا على 1000 سرير، كما ازداد عدد مستشفياتها الى ثمانية، اضافة الى 22 مركزا طبيا متخصصا، وتسعة اقسام ساندة تقدم خدماتها العلاجية للمراجعين من مختلف محافظات البلاد، كونها تمثل المركز التعليمي لكليات المجموعة الطبية والصحية والتمريضية، الى طلبة البورد العراقي والعربي، والدراسات العليا، فضلا عن وجود  65 مـركزا تـدريبيا في دراسة البورد العراقي والعربي، مؤكدا نجاح دائرته في ادخال اكثر من 1100 جهاز طبي حديث بعضها عبر الشراء المباشر، والبعض الاخر وفق الاستثناء  الصادر من مجلس الوزراء والخاص بتخويل دوائر الصحة من اجل شراء الاجهزة الضرورية لها بشكل مباشر.