زراعة صلاح الدين تدعم الفلاحين بالأسمدة

الثلاثاء 18 شباط 2020 159

زراعة صلاح الدين تدعم الفلاحين بالأسمدة
صلاح الدين / سمير عادل
 
 
 
وزّعتْ مديرية زراعة صلاح الدين الاسمدة المختلفة بين الفلاحين من اجل النهوض بالواقع الزراعي، في وقت تمت فيه صيانة مشروع ري الاسحاقي لايصال حصص المياه الى الاراضي
الزراعية. 
وقال مدير زراعة صلاح الدين سعد كامل تركي لـ"الصباح": إنّ المديرية تعمل على دعم القطاع الزراعي من خلال توزيع الأسمدة المختلفة لمنتجي الفواكه واصحاب المزارع والبساتين، اضافة الى وضع خطط مستقبلية لدعم هذه البساتين وتطويرها من حيث الكم وزيادة المساحة في عموم المحافظة.
واضاف ان عدد أشجار العنب الموجودة في محافظة صلاح الدين اكثر من 24 مليون شجرة مثمرة وبمساحة تجاوزت 175 الف دونم ولمختلف أصناف العنب منها المتميزة بنوعها ومذاقها وتختلف عن بقية الأنواع الموجودة في المحافظات.
ولفت تركي الى أنّ المديرية تعمل من اجل النهوض بالقطاع الزراعي لمختلف المنتجات كالفواكه ومحاصيل الحنطة والشعير ضمن خطة متميزة لدعم الفلاح منها ضمان إيصال المياه الى البساتين والساحات الزراعية وتوزيع الأسمدة وتسويق المحاصيل المختلفة من اجل التشجيع على الزراعة وضمان حقوق المزارع. بدوره ذكر مدير عام الموارد المائية في الاسحاقي المهندس ثابت نايف ابراهيم لـ"الصباح" ان المديرية انهت الصيانة السنوية لمشروع ري الاسحاقي، مشيرا الى ان الصيانة شملت تنظيف القنوات والجدول الرئيس لنهر الاسحاقي من سدة سامراء الى ناظم التفرع، إذ تم صب نحو 500 متر مربع من الاضرار المتكسرة، اضافة الى صب وتضييق مساحة مماثلة في ناحية المشاهدة وتنظيف الجدول الشرقي في ناحية يثرب وازالة ازهار الشمبلان والقصب والبردي والترسبات الطينية والتكسرات وتنظيف النواظم.
وبين ان الهدف من الصيانة تكمن في توفير المياه وإيصالها الى بلد ويثرب والدجيل والطارمية والعبايجي والتاجي وضمان الحصة المائية الكافية لري المزروعات والبساتين وعدم حدوث تلكؤ في إيصال المياه الى المناطق البعيدة عن المصدر خصوصا في فصل الصيف.
واشار ابراهيم الى انجاز اعمال الصيانة خلال اسبوع وهي مدة قياسية مقارنة بالاعوام السابقة، حيث كانت  تستغرق شهرا، وتم اطلاق المياه في مشروع الاسحاقي بمعدل 40 مترا بالثانية وستسهم هذه العملية بايصال المياه الى اخر نقطة من نهر الاسحاقي.