{سهراية} نافذةٌ نحو الجمهور العربي

السبت 02 آذار 2019 469

{سهراية} نافذةٌ  نحو الجمهور العربي
سامر المشعل
من أكثر البرامج التي استطاعت ان تلامس اهتمام المشاهدين ضمن برامج قناة mbc عراق هو برنامج “سهراية”، الذي يقدمه الفنان حاتم العراقي، وكان ملح البرنامج والعنصر الاكثر فاعلية وراء نجاح البرنامج.
عكس الفنان حاتم العراقي التوقعات وفاجأ الجمهور بطريقة تقديمه، التي تمتاز بخفة الظل والعفوية بطرح الاسئلة الخالية من التعقيد والفذلكة اللغوية والتعالي على الضيف، واظهر جانباً آخر من شخصيته، التي تجذب الضيف نحو الانطلاق والنكتة تارة، وفك ازرار اسراره واستنزال الدموع تارة اخرى.. ما أضفى على البرنامج طابع المتعة والتشويق.
لم يتكلف حاتم العراقي في طريقة تقديمه، انما اعتمد التلقائية بتفاعله مع الضيف وحثه لتقديم المزيد، فنجده طيلة وقت البرنامج بشهية مفتوحة للغناء، سواء تقديم اغانيه الخاصة أو مشاركة الضيف في اغانيه، وعمل دويتو معه، ولا يتوانى من الرقص والتمايل مع ايقاع الاغنية.
الجانب الاهم في برنامج “سهراية” بتوقيع المخرج اوس الشرقي، انه يستضيف مطرباً عراقياً، يقدم فنه ولونه الغنائي، مع التأكيد على تقديم الموروث الغنائي العراقي واغنية وطنية.. ليكشف المخرج اوس الشرقي عن مضامينه الفكرية عبر برنامج”سهراية” بتصدير الفن العراقي الى المتلقي العربي، برسالة فنية واضحة الهدف من خلال mbc عراق التي تعد نافذتنا نحو العالم العربي.
حظي برنامج “سهراية” بمشاهدة عالية على اليوتيوب، ما يدعونا الى التفاؤل بمستقبل الاغنية العراقية،  وانها ستكون الاوفر حظاً ولها القدح المعلى من بين الاغاني العربية في كل ارجاء المعمورة، اذا ما اظهرت الاغنية العراقية كل مفاتنها والوانها.. بما فيها من تنوع وثراء وهناك الكثير من الاطوار والالوان الغنائية التي لم يسمع بها الجمهور العربي.
عملية دخول نجم عربي الى حقل الاعلام وتقديم البرامج، عادة ما تكون مغامرة، اما تزيد من توهج نجوميته وتقربه من جمهوره أكثر مثل مانجح الفنان كاظم الساهر، أو تأكل من جرفه وتفقده بريقه مثل الفنانة اصالة واحلام.. لكن الفنان حاتم العراقي عبر الاختبار ونجح في تقديم البرنامج، لكن عليه الحذر من الاستهلاك الاعلامي.