مرشحو المبادرة التعليمية يناشدون رفع المظلومية عنهم

الثلاثاء 05 آذار 2019 49

 مرشحو المبادرة التعليمية يناشدون رفع المظلومية عنهم
تسلمت «الباب المفتوح» رسالة من مرشحي المبادرة التعليمية، يوضحون فيها معاناتهم من قرار التريث المتخذ بحقهم منذ العام 2014، الأمر الذي ترك مصائرهم التعليمية معلقة، لكونهم لايزالون ينتظرون قرار الابتعاث لغاية اليوم.
وبين اصحاب الرسالة ان اغلب الطلبة ومنذ صدور قرار التريث منذ خمس سنوات، ضاعت عليهم الكثير من الفرص الدراسية داخل وخارج البلاد، نظرا لالتزام الطلبة بالتعهد الخطي القاضي بعدم تقديمهم للدراسات خارج وداخل العراق لكونهم مرشحي المبادرة التعليمية. 
كما ان الكثيرين منهم خسروا مالا ووقتا وجهدا لتوفير متطلبات اللغة الانجليزية والامتحانات المعيارية واستحصال القبول الاكاديمي الذي يستلزم السفر الى خارج البلاد لاكمالها، حتى وصل الامر الى ان قسما منهم بدأ بعملية تصفية التزاماته المالية والادارية، مثل بيع جميع ممتلكاته وتقديم الاستقالة ان كان من اصحاب العقود الوزارية أوالقطاع الخاص، بسبب قرب موعد ابتعاثه نظريا آنذاك واقترح اصحاب المناشدة على السيد رئيس مجلس الوزارء، من اجل حل مشكلتهم، خاصة ان اغلبهم من اصحاب اختصاصات مختلفة ولديهم مشاريع بحثية رائدة تهم في خدمة البلد في المدى القريب والمتوسط ولاتتوفر المستلزمات البحثية لمشاريعهم داخل العراق حاليا، ان يتم  اجراء مسح دقيق وشامل للاعداد المتبقية داخل العراق من خلال دعوة الطلبة لمقابلة جديدة لتحديث البيانات والتوقيع على تعهد بعدم قبول الطالب على برنامج دراسات عليا آخر، ومن ثم مقاطعة الاسماء مع بيانات هيئة البحث والتطوير في الوزارة للوقوف على العدد الحقيقي للطلبة المتبقين، وايضا ضمان حقوق الطلبة الذين مازالوا متمسكين بحقهم بالابتعاث بعد ثبوت سلامة موقفهم القانوني، كما ان المرشحين من حيث المبدأ مع اي اجراء يسهم بتخفيض كلفة الابتعاث. من هنا يؤكد اصحاب الرسالة بأنهم كلهم امل بان يسهم السيد رئيس الوزراء بحل مشكلتهم ويرفع المظلومية
 عنهم.