توجه نيابي لتعويض متضرري السيول والأمطار

الثلاثاء 09 نيسان 2019 100

توجه نيابي لتعويض متضرري السيول والأمطار
بغداد / الصباح / عمر عبد اللطيف 
 
 
تسعى لجنة الزراعة النيابية، بالتنسيق مع وزارة الزراعة ومجلس الوزراء لتعويض المزارعين واصحاب البساتين والحقول الذين تضرروا جراء الامطار والسيول، التي اجتاحت البلاد، في هذه الاثناء، اعربت وزارة الموارد المائية عن املها بالتوصل الى اتفاقيات مع دول الجوار بخصوص الحصص المائية.
وقال عضو اللجنة منصور البعيجي في بيان تلقت "الصباح"، نسخة منه: إن "العديد من ألاراضي الزراعية في جنوب وشمال البلد ، تدمرت بسبب الامطار والسيول هذا الموسم الامر الذي يحتم على الحكومة ان تعمل على تعويض، كل من تضرر في هذا الموسم الزراعي". وأضاف أن "أي مزارع تضرر جراء الامطار والسيول ، من حقه الطبيعي على الدولة أن تعوضه واننا في لجنة الزراعة النيابية سنعمل وبالتنسيق مع الحكومة على تعويض المزارعين على اعتبار أن هذا الامر يندرج من ضمن الكوارث الطبيعية ولا بد من تعويض المتضررين من المزارعين باسرع وقت". ولفت البعيجي إلى أن "جميع المزارعين واصحاب البساتين والحقول قد صرفوا أموالا طائلة من بذور وسماد كيمياوي على أراضيهم لحين قدوم موسم الحصاد ، وأن الامطار والسيول دمرت أراضيهم لذلك الامر يحتم على الحكومة ان تعوضهم من أجل دعم القطاع الزراعي".
وبشأن تقاسم المياه، اوضح المتحدث باسم وزارة الموارد المائية عون ذياب عبد الله لـ"الصباح" انه " لا توجد لغاية الان اي اتفاقيات جديدة على شكل نصوص مكتوبة مع دول الجوار بخصوص الحصص المائية، لكن هناك رغبة عراقية في توقيع اتفاقيات بهذا الشأن". 
واضاف ان "الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اكد خلال استقباله لنظيره العراقي برهم صالح، ان تركيا ترغب بالتوصل الى تفاهم مع العراق بشأن ملف المياه".
وتمنى ذياب التوصل الى "اتفاق مشترك ينهي التجاذبات والجدل بشأن موضوعة المياه، خصوصاً في السنوات الجافة التي يكون فيها العراق بحاجة الى كميات ثابتة من المياه ، من دون تقليلها او منعها بشكل يمكن ان يضر بمصالحه".