الثقافة تعتزم تأهيل شاطئ بغداد التراثي

الثلاثاء 07 أيار 2019 141

الثقافة تعتزم تأهيل شاطئ بغداد التراثي
بغداد / الصباح
 
أكد وزير الثقافة والسياحة والآثار عبد الأمير الحمداني، أمس الثلاثاء، ان الوزارة تعتزم اطلاق مشروع تأهيل (شاطئ بغداد التراثي) الممتد من منطقة باب المعظم الى الباب الشرقي، في حين اعلن موافقته على مشروع اعمار دور العبادة في سهل نينوى بقيمة مليوني دولار. 
وافاد بيان للوزارة، تلقته "الصباح"، بأن "الحمداني بحث مع محافظ بغداد الأسبق صلاح عبد الرزاق المشاريع المتعلقة بالشأن الثقافي في العاصمة".
وأكد الوزير، بحسب البيان، "عزم الوزارة على انجاز مشروع تأهيل شاطئ بغداد التراثي الممتد من منطقة باب المعظم إلى الباب الشرقي بالتعاون مع وزارة الثقافة السعودية التي ستوفر الدعم المادي عن طريق اليونسكو"، مبينا ان "المشروع سيتضمن 820 مبنى تراثياً بضمنها القصر العباسي".
وتابع، "اقترحنا على يونسكو العراق نقل مكتبها من عمان إلى بغداد لتكون أقرب الى الحدث في إعداد تقاريرها واستقائها المعلومات من ارض الواقع".
على صعيد آخر، اعلن وزير الثقافة والسياحة والآثار، موافقته على مشروع اعمار دور العبادة في سهل نينوى من مساجد وحسينيات وكنائس بقيمة مليوني دولار. 
وذكر الحمداني، خلال استقباله وفد اللجنة العليا الدائمة للتعايش والسلم المجتمعي في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، بحسب بيان أخر، إنه "تمت الموافقة على مشروع اعمار دور العبادة في سهل نينوى من مساجد وحسينيات وكنائس بقيمة مليوني دولار، اذ ستقدم جامعتا بنسلفانيا وبوسطن المسوحات لها، اضافة لاعمار جامع ومسجد النوري ومدرسته وكنيستين بالقرب منها بتمويل إماراتي عن طريق اليونسكو، فضلاً عن مشروع تعمير متحف الموصل بالتعاون مع متحف اللوفر".
الحمداني اكد، "أهمية استبدال مصطلح الأقليات بمصطلح مكونات أصيلة، فالاختلاف والتنوع هوية العراق ومصدر قوته".