العراق يتجه لبناء أكبر مشروع استثماري نفطي

الأربعاء 08 أيار 2019 216

 العراق يتجه لبناء أكبر مشروع  استثماري نفطي
بغداد / فرح الخفاف
 
 
عد خبير نفطي مشروع جنوب العراق المتكامل (الحزمة الواحدة) من اكبر المشاريع الاستثمارية في العراق 
منذ عقود.
واعلن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي امس الاول (الثلاثاء)، موافقة مجلس الوزراء على المشروع الذي ستنفذه شركة اكسون موبيل وشركة بتروجاينا، مبينا ان العراق سيحصل بحسب التقديرات الاولية للمشروع على ايرادات تتجاوز 400 مليار دولار، اضافة الى توفير عشرات الالاف من 
فرص العمل. 
 
زيادة الانتاج
وقال الخبير حسين المرزرق لـ”الصباح”: ان “المشروع يهدف الى مد خطوط أنابيب نفطية ومنشآت تخزين ومشروع إمدادات بحرية لضخ الماء من الخليج إلى حقول ارطاوي ونهر بن عمر عبر خطوط الأنابيب المرتبطة بها”، مبينا ان “المشروع ضروري لزيادة الطاقة الإنتاجية للعراق من النفط”.
يشار الى ان رئيس الوزراء قال في مؤتمره الصحفي الاسبوعي: ان “قيمة المشروع تبلغ 53 مليار دولار، ومدته 30 عاما، اذ سيحصل العراق على 88 بالمئة بتقدير يتجاوز 400 مليار دولار”، موضحا ان “العراق بحاجة الى ضخ مياه لانجاح ما يعرف الضغط المكمني في الابار، والمشروع هدفه تطوير حقول ارطاوي وبن عمر وزيادة انتاجهما للنفط الى اكثر 500 الف برميل يوميا وانتاج 900 مقمق من الغاز».
 
مراحل نهائية
وتابع الخبير ان “هكذا مشاريع تحتاج الى سنوات للتوصل الى اتفاقيات”، مبينا انه”حتى الان لم يتم التوقيع على الاتفاق بين وزارة النفط وشركتي اكسون موبيل وبيتروجاينا، الا انه(الاتفاق) وصل الى مراحله النهائية”.
واوضح ان “وزارة النفط خاضت في العام 2015 مع شركة اكسون موبيل(اميركية متعددة الجنسيات) والشركة الصينية محادثات من اجل إدخال مشروع ماء البحر ضمن مشروع تطوير حقول نفطية في البصرة”.
ايرادات عالية
وكانت وزارة النفط، قد اكدت الهدف من مشروع الجنوب المتكامل تطوير الحقول النفطية، مبينة ان “هذا المشروع يشمل تطوير عدد من الحقول، وكذلك تطوير صادرات النفط العراقية”.
واوضحت ان “المشروع سيحقق ايرادات عالية ويمول نفسه”، لافتة الى انه “يشمل بناء مجمعات سكنية وتطوير الخدمات”.
وزاد المرزوق بالقول: ان “مشروع الجنوب المتكامل، وفي حال انجازه سيسهم في تقوية وضع العراق في اسواق النفط العالمية، لاسيما انه سيزيل اي مخاوف من تراجع الانتاج الوطني، اذ سيثمر عن زيادة الانتاج وثبوتيته”. 
 
نمو نفطي
من جانب اخر، توقعت بعثة صندوق النقد الدولي الى العراق ارتفاع نسبة النمو النفطي بنسبة (5.4 بالمئة).