طفل ينتظر مساعدتكم لانقاذه من الموت

الثلاثاء 14 أيار 2019 164

طفل ينتظر مساعدتكم لانقاذه من الموت
في الوقت الذي نتقدم فيه بالشكر الجزيل الى وزارة الصحة لعملها الدؤوب لتوفير العلاجات ومراعاة حالات المواطنين الصحية، نؤكد على ضرورة متابعتها لتعاملات ملاكاتها الصحية مع المواطنين، لأن نصف العلاج نفسي كما يؤكد ذلك الخبراء، و(الكلمة الطيبة صدقة) كما ورد عن الرسول الكريم (ص).
في هذا الاطار وصلتنا رسالة من المواطن (حيدر حسين) يناشد فيها الوزارة المذكورة مساعدته بانقاذ ولده (مهند) الذي يعاني من تشوهات خلقية في القلب ويحتاج الى اجراء معاملة خارج البلاد.
وذكر حسين في رسالته التي تسلمتها «الباب المفتوح» ان ولده البالغ من العمر 10 سنوات، تعرض الى جلطة بسبب الاجراءات الروتينية المعقدة في مستشفى ابن البيطار، لكون المواعيد التي تعطى للمراجعة لا تتناسب مع حالة ولده الصحية الحرجة، اذ يراجع كل عشرة او خمسة عشر يوما، وبسبب ظروفه المالية الصعبة وسكنه في محافظة كربلاء طلب مقابلة مدير المسشتفى المذكور، إلا انه جوبه (على حد قوله) بمعاملة سيئة ورد قاس من احدى السكرتيرات ولم تسمح له برؤية المدير الذي كان يأمل بالاستماع لحالته ومساعدته، خاصة انه لا يمتلك حتى اجرة الطريق من محافظته الى العاصمة بغداد.
من هنا يناشد السيد وزير الصحة النظر لطفله بعين العطف والرأفة ومساعدته لانقاذه من براثن الخطر المحدق به، من خلال الموافقة على تسفيره الى خارج البلاد لتلقي العلاج اللازم.