«تجمع المهنيين» السودانيين يؤكد تمسكه بمطالبه والمجلس العسكري يحذر

الأحد 02 حزيران 2019 411

«تجمع المهنيين»  السودانيين يؤكد تمسكه بمطالبه والمجلس العسكري يحذر
الخرطوم /وكالات
 
 
أكد تجمع المهنيين السودانيين الذي يقود الاحتجاجات تمسكه بمطالبه، ودعا إلى تنظيم مسيرات لدعم الاعتصام، وذلك في وقت حذر فيه المجلس العسكري الانتقالي من خطورة تشكيل حكومة مدنية حاليا.
كما دعا “تجمع المهنيين” في بيان، امس الأحد، المحتجين إلى التمسك بمطالبهم، مضيفا أن “ثورتنا تمر بمرحلة حرجة ومحاولات التفاف متكررة، وأن مواصلة تماسكنا ووحدتنا واحتشادنا في ميادين الاعتصام هي الضامن الأقوى للظفر بأهداف ثورتنا”.
ووجه التجمع نداء عاجلا لكل الثوار “بتسيير المواكب ودعم المعتصمين في القيادة والمبيت بأرض الاعتصام، تأكيدا للالتزام بالثورة  وسلميتها”.  
في المقابل حذر نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان الفريق أول محمد حمدان دقلو الملقب بـ”حميدتي”، من تشكيل حكومة مدنية في ظل الأوضاع الحالية.
وقال إن تشكيل حكومة مدنية في الأوضاع الحالية، التي تشهد تصاعدا في المواجهات بين قوات الأمن والمعتصمين المناهضين للمجلس، سيكون نوعا من الفوضى. وأضاف دقلو في تصريحات صحفية أثناء حفل إفطار، “ليست لدينا مشكلة في تسليم الحكومة للمدنيين، لكن يجب أن تشمل جميع الشعب السوداني”.
وتابع قائلا: “سنحسم أي فوضى في البلاد لأجل أن تكون الحكومة المدنية المقبلة وطنية وتحكم بهيبة القانون، لكن حكومة مدنية بالأوضاع الحالية ستكون فوضى”.
وأفاد المسؤول العسكري السوداني بأن “هناك من يقولون إن المجلس العسكري ضعيف، لكن هناك ضغطا من الجماهير، وأقول سنحسم أي فوضى بالقانون، وأي خطوة تمت لوقف حياة الناس سنحسمها بالقانون”.