خطط امنية وخدمية استعدادا لعيد الفطر

الأحد 02 حزيران 2019 437

خطط امنية وخدمية استعدادا لعيد الفطر
بغداد / المحافظات / مندوبو ومراسلو الصباح          
 
 
اتمت الوزارات والمؤسسات المعنية في بغداد والمحافظات، جميع الخطط الاستباقية ضمن الاستعدادات الخاصة باحتفالات عيد الفطر المبارك لاسيما في تقديم الخدمات للمواطنين وتأمين الجانب الامني.
 
أمانة بغداد 
الناطق الاعلامي باسم امانة بغداد حكيم عبد الزهرة، اوضح بتصريح خاص لمندوب «الصباح» حيدر العذاري، ان دائرته وبالتنسيق مع الجهات المختصة، اعدت خطة خدمية وامنية خاصة بعيد الفطر المبارك ضمن المرافق السياحية والترفيهية المنتشرة بالعاصمة.
واضاف: ان الامانة وجهت دوائرها البلدية للقيام بحملات النظافة وغسل الشوارع مع انارة الحدائق والساحات العامة، وصيانة وتشغيل النافورات في المرافق السياحية والترفيهية، والمناطق المقدسة ممثلة بمرقد الامامين الكاظمين (ع) وابي حنيفة النعمان والشيخين عبد القادر الكيلاني ومعروف الكرخي.
واردف عبد الزهرة: ان المتنزهات المشمولة باجراءات الخطة هي حدائق متنزه الزوراء وكورنيش الاعظمية وحدائق ابي نواس والمتحف البغدادي اذ شهدت حملات صيانة وتأهيل للالعاب والحدائق التي سيقصدها المحتفلون بعيد الفطر المبارك.
واوضح ان الامانة قررت فتح ابواب المرافق السياحية امام المواطنين مجانا طيلة ايام العيد، مشددا على ضرورة تعاون المواطنين في تنفيذ توجيهات وتعليمات الامانة، مع اهمية الحفاظ على الممتلكات العامة والحدائق وعدم رمي النفايات في غير الاماكن المخصصة لها لاسيما ان الامانة هيأت حاويات مترية وكابسات واكياسا للنفايات.
 
وزارة الصحة 
في السياق نفسه، بين مسؤول قسم الاعلام والتوعية في وزارة الصحة والبيئة محمد غافل بتصريح خاص لمندوبة “الصباح” وفاء عامر، ان مركز العمليات وطب الطوارئ في الوزارة، اعد خطة اسناد طبية خاصة بعيد الفطر المبارك، منوها بان الخطة تتضمن انتشار سيارات الاسعاف في الاماكن العامة والعتبات المقدسة واماكن ارتياد المواطنين خلال ايام العيد. وذكر ان وزارته اصدرت تعليمات على شكل رسائل صحية عبر القنوات الاعلامية وموقع الوزارة وصفحة التواصل الاجتماعي، تضمنت توصيات وتحذيرات بشأن مخاطر استخدام الالعاب الخطرة والمحتوية على الاطلاقات البلاستيكية، والالعاب الضوئية الليزرية والنارية، مشددا على انه تم تحذير الاهالي بعدم اقتناء وممارسة تلك الالعاب الخطرة.
ودعا غافل المواطنين الى عدم تناول المأكولات والمشروبات المكشوفة، والتوصية بغسل اليدين بالماء والصابون قبل وبعد تناول الاطعمة، واثناء الزيارات، واستخدام الاقداح الورقية ذات الاستعمال الواحد لشرب الماء والسوائل. واوضح ان مصرف الدم الوطني امن رصيدا كافيا من الدم ومشتقاته للحالات الطارئة، ضمن بغداد والمحافظات، مع تنفيذ زيارات ميدانية للمستشفيات وردهات الطوارئ للوقوف على مستوى الخدمات الطبية المقدمة فيها، ومتابعة ارصدة الادوية والاحتياجات الطارئة من الادوية والدم في المستشفيات، وتعزيز خفارات الطوارئ بما يضمن تقديم خدمات متكاملة للمواطنين. 
 
كربلاء المقدسة
من جانبه، افاد المتحدث الإعلامي باسم قيادة شرطة محافظة كربلاء المقدسة العقيد علاء الغانمي في حديث خاص لمراسل “الصباح” علي لفته، بان المديرية انتهت من وضع خطة امنية بمناسبة عيد الفطر المبارك، تضمنت نشر آلاف من القوات الامنية بجميع المحاور المؤدية لمدينة كربلاء مع مراقبة الطرق المؤدية الى مقبرتي المدينة.
وتابع: ان المناسبة ستشهد توافد الملايين من الزائرين لاداء الزيارة الى العتبات المقدسة، فضلا عن زيارة القبور، منوها بأن الخطة سبقتها عمليات استباقية وفعاليات امنية واحترازية تضمنت المسح الميداني والتفتيش الدقيق للطرق المؤدية لمداخل ومخارج المحافظة.
على صعيد متصل، قال مدير اعلام دائرة صحة كربلاء سليم كاظم لـ”الصباح”: ان دائرته انهت وضع خطة طوارئ لأيام عيد الفطر المبارك، تضمنت نشر 86 عجلة إسعاف قرب دور العبادة والمستشفيات والمقابر والتقاطعات والساحات والمناطق التجارية والتي تم تجهيزها بالأدوية والمستلزمات الضرورية.  
وذكر ان الخطة تضمنت فتح مركز صحي خافر يوميا طيلة أيام عطلة العيد، فضلا عن تواجد فرق الرقابة الصحية بالأسواق المحلية والمناطق التجارية والمولات والمتنزهات للتأكد من سلامة المواد الغذائية التي تباع للمواطنين ورصد حالات التسمم التي قد تحدث خلال المناسبة ومتابعتها في ردهة الطوارئ لمدينة الإمام الحسين (ع) 
الطبية.
النجف الاشرف 
من جانبها، انهت العتبة العلوية المقدسة استعداداتها لاستقبال الزائرين في ايام عيد الفطر المبارك، بحسب ما ذكره المشرف على قسم الاعلام فائق الشمري.
واردف بتصريح خاص لمراسل “الصباح” حسين الكعبي، ان الاستعدادات تتضمن تجهيز مدن الزائرين والاستراحات بجميع  المستلزمات والخدمات التي يحتاجها الزائر الكريم، مشيراً الى ان هذه الاستراحات وفي مقدمتها استراحة يعسوب الدين التي تقع في مدخل مدينة النجف القديمة، اذ بدأت باستقبال العائلات من النجف ومن باقي المحافظات بعد الافطار خلال ليالي شهر رمضان .   واكد الشمري ان مدن الزائرين والاستراحات تم تجهيزها بجميع المستلزمات التي يحتاجها الزائر وخاصة الاطفال حيث تم توفير الالعاب ووسائل الترفيه لهم، منوها بأن مضيف الامام علي (ع)، مستمر بتقديم وجبات الافطار والسحور للزائرين، اذ سبق له توزيع اكثر من 40 الف وجبة طعام بين الزائرين خلال ليالي القدر وزيارة ذكرى استشهاد الامام علي (ع).
 
بابل 
في سياق متصل، ذكر مدير بلدية محافظة بابل نصر محمد جودة في تصريح لمراسلة “الصباح”  جنان الاسدي، ان مديريته انجزت تأهيل 60 بالمئة من المتنزهات والحدائق العامة في المحافظة لاستقبال العائلات خلال ايام عيد الفطر المبارك، مشيرا الى ان عمليات  الصيانة في باقي  المتنزهات مستمرة.
من جانبه بين مدير قسم المتنزهات المهندس غيث صافي في تصريح خاص لـ”الصباح” ان عدد المتنزهات التي تم تأهيلها استعدادا لعيد الفطر وضمن الحملة التي اطلقتها دائرة بلدية بابل، بلغ 21 متنزها وستكون جاهزه لاستقبال العائلات، مبينا ان عدد المتنزهات بالمحافظة يبلغ 48 وبذلك يكون عدد المتنزهات المفتوحة منها خلال عيد الفطر 96.
 
كركوك 
اما مدير بلدية كركوك سردار علي حسين، فبين في حديث خاص لمراسلة  “الصباح” نهضة علي، ان دائرته انهت استعداداتها لعيد الفطر المبارك من اجل ان تكون اماكن التنزه والحدائق جاهزة لاستقبال المواطنين، مشيرا الى ان الحديقة قرب القلعة والاخرى العامة في طريق بغداد، انجزت فيها اعمال التنظيف والصيانة للالعاب وتم التنسيق مع اللجان في الدوائر ذات العلاقة للحفاظ على شروط الصحة والبيئة في المأكولات والمشروبات.
واضاف ان هناك فرق الطوارئ والتي تضم فرقا تخصصية من الاليات للمشاركة ومعالجة حالات حوادث الطوارئ، منوها بأن دائرته قدمت حزمة من المشاريع تضم تعبيد طرق وفتح اخرى وتبليط ارصفة وتعبيد الطرق في الازقة للمناطق السكنية حتى تشمل جميع شوارع المدينة وتتركز على المناطق التي لم تنل الانصاف من الخدمات الا انها بأنتظار المصادقة على الخطة من قبل المجلس.
 
واسط 
من جانبه، اوضح قائممقام الكوت حامد السعيدي في تصريح خاص لمراسل “الصباح” حسن شهيد العزاوي، ان مديرية بلدية الكوت وباشراف من قبل قائممقامية الكوت، باشرت حملة لتنظيف شوارع المدينة، شملت الحملة غسل الشوارع الرئيسة وتنظيفها من الاتربة، فيما سيتم اطلاق حملات اخرى بالجانب الايمن لمدينة الكوت ضمن مناطق العزة والجهاد والفلاحية. واوضح ان الحملة تأتي تزامنا مع احتفال ابناء المدينة بليالي شهر رمضان الفضيل والاستعداد للاحتفال بعيد الفطر المبارك، مبينا ان المحافظة اعدت برنامجا لتشجير بعض الشوارع وزيارة العائلات المتعففة وتوزيع المساعدات العينية والمادية بين العائلات الفقيرة خلال ايام عيد الفطر المبارك.