الشباب أشجار يستظل بها أهلها

الجمعة 14 حزيران 2019 236

الشباب أشجار يستظل بها أهلها
بغداد/ الصباح
عايش المشاهدون خلال شهر رمضان المبارك، مسلسل “شلع قلع” من إحدى القنوات العراقية، بشغف لأنه انطوى على مرونة أدائية تميز بها أبطال المسلسل إياد راضي وشيماء رعد وزهير محمد رشيد وفوزية حسن، ووفرت المؤسسة المنفذ “City Art” ظروف إنتاج مثالية، مكنت المخرج سامر حكمت، من إبراز قدرات تنبئ بمخرج ذي رؤية متقدمة مستقبلياً.
وقال الناقد التلفزيوني مثال السامرائي: “استطاع ملاك العمل تخطي محدودية آفاق الدراما العراقية المستهلكة، الى تبني ثقافة مشاهدة جديدة على الفن المحلي” مؤكداً: “غازل قناعات عامة، تخطت المنطلق التقليدي الى تطلعات واعية فنياً، ترجمت المتداول بين الناس شفهياً، الى عمل فني مرئي”.
وأضاف الناقد منهل العباسي: “كل واحد من عناصر العمل، أطره المخرج سامر حكمت، في حيز مكنه من ان يشغله بإجادة” متابعاً: “ظهرت الفنانة شيماء رعد، بشخصيات عدة، أشبعتها كافة، وبهذا أتاح لها المخرج سامر حكمت إثبات قدرة في التمثيل، تفوق عمرها الفني” مبيناً: “أجاد المخرج سامر حكمت، توظيف جمال وتلقائية ورقة شيماء، في توصيل رؤى فنية عميقة”.
ولفت الناقد حنين مزعل، الى ان: “مسلسل شلع قلع، يعد تطوراً استثنائياً، في الدراما العراقية المتوقفة منذ نصف عقد” منوهاً الى ان: “هذا الإنموذج قادر على ان ينتشل الدراما العراقية من تجاهل سوق الطلب العربي، الذي يتخطاها لأنها قاصرة.. تعاني أعباءً إنتاجية ومحدودية فنية”.
واشارت الاعلامية د. فاطمة سلومي، الى ان: “المخرج سامر جاء ذا رؤية تأملية.. تمعنت في إخراج وظف فيه تلقائية الممثلين بتوهج راق، وحرك الكاميرات، بمرونة حيوية رائدة في الدراما العراقية”.
يرى الشاعر نصار ربيع الخزعلي، ان: “شلع قلع واقع تقمص روح الكوميديا، وظف فيه المخرج سامر حكمت الموسيقى التصويرية، بشكل مدروس، أضفى صورة متكاملة مع منظومة التأليف والاخراج” مختتماً: “إذا تواصلت ظروف الانتاج المثلى، فإن مستقبل الدراما التلفزيونية بخير، على أيدي شباب ينبعون من هذه الارض، وتفيئ أشجارهم على أهلها”.