هاشم يشدد على ضرورة عودة الأنيق من بوابة النفط

الجمعة 14 حزيران 2019 122

هاشم يشدد على ضرورة عودة الأنيق من بوابة النفط
بغداد / الصباح
شدد مدرب حراس مرمى فريق الطلبة لكرة القدم على ضرورة العودة لجميع اللاعبين الى الوضع الطبيعي للفريق بعد الانتكاسة التي تعرض لها بخروجه من نصف نهائي بطولة الكأس أمام الكهرباء بثلاثية نظيفة ، مؤكدا ان التعويض سيكون من بوابة النفط الذي يلتقيه غدا الأحد ضمن منافسات الجولة 31 من الدوري الممتاز.
وقال عماد هاشم لـ(الصباح الرياضي): ان جميع اللاعبين في أتم الجاهزية لخوض مباراة النفط بدافع تحقيق الفوز الذي سيتكفل بعودتهم الى الفورمة التي تؤهلهم لاستدراك الموقف ، ونسيان ما حصل في بطولة الكأس الذي كان الفريق فيه قاب قوسين أو أدنى من بلوغ المباراة النهائية بحكم ما يضمه من لاعبين مؤهلين لخطف نقاط المباراة.
وأضاف لقد عانى لاعبو فريقنا طيلة الفترة الماضية من أمور كثيرة من شأنها أن تغير خارطة الطريق لو توفرت ، متجسدة بالجانب المادي الذي يعد عصب الحياة والا لماذا اختار اللاعبون ممارسة لعبة كرة القدم من دون سواها ان لم توفر لهم حياة طبيعية أسوة بباقي البشر.
وأكد هاشم ان انهيار الفريق وتداعي حالته النفسية قبل الفنية سببهما الجانب المادي الذي يعد فقيرا جدا في النادي ، موضحا ان بعض اللاعبين يتذرعون به على الملاك التدريبي عند عدم تقديمهم المستوى الفني المطلوب منهم خلال المباريات ، راميا الكرة بملعب اللاعبين لما حصل في مباراة الكهرباء الأخيرة ، مدافعا عن المدرب ثائر أحمد الذي أعرب عن انهياره لما حصل ليقرر الاعتزال وترك الفريق في حالة عصبية جدا ليمنح على أثرها إجازة للراحة والابتعاد لفترة وجيزة وبعدها يعاود تواجده على هرم الكادر التدريبي.
وأشار هاشم الى ان العمل مع أي فريق يجب أن يكون في بادئ الأمر على الجانب النفسي لضمان الجانب الفني بأحسن حالاته ، لافتا الى ان لاعبي الطلبة لم يتسلموا سوى 30% من قيمة عقودهم مع النادي لهذا الموسم الذي شارف على الانتهاء ، فكيف يطالبون بتقديم الافضل وهم في حالة نفسية صعبة، لاسيما بعد علمهم أن الجهة الراعية للنادي قدمت مبلغا مقداره 200 مليون دينار فقط وهذا ما أثار حفيظة كل الموجودين في الفريق لعلمهم ان المبلغ لا يساوي قطرة في بحر من متبقي عقودهم مع النادي ليكون انهيار الفريق وتداعياته ما هو الا إفراز للحالة التي يمر بها النادي في الوقت الحالي.