عبد المهدي يهنئ بمناسبة عيد الصحافة العراقية

الجمعة 14 حزيران 2019 194

عبد المهدي يهنئ بمناسبة عيد الصحافة العراقية
بغداد / الصباح 
بارك رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، الاسرة الصحفية بمناسبة عيدها الأغر الذي يحل هذا العام والعراق اكثر امناً واستقراراً وبغداد اكثر زهواً وتألقاً، مؤكدا ان الصحافة العراقية أسهمت إسهاما فاعلا في تنوير الرأي العام والدفاع عن مصالح الشعب ومكتسباته.
يأتي ذلك في وقت، جدد خلاله عبد المهدي، لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو، أمس الجمعة، التأكيد على ان العراق يسعى لتحقيق التهدئة وحماية مصالح شعوب وبلدان المنطقة.
وذكر عبد المهدي، وفقا لبيان اصدره مكتب رئيس الوزراء، وتلقته "الصباح" " يسعدنا ان نشارك الأسرة الصحفية عيدها الأغر الذي يحل هذا العام والعراق اكثر امناً واستقراراً وبغداد اكثر زهواً وتألقاً وتفتح ذراعيها لجميع ابنائها وضيوفها، وإنها لمناسبة كبيرة ان نحتفل بمرور قرن ونصف القرن على ولادة الصحافة في العراق،  فعلى مدى عمرها وكفاحها الطويل أسهمت إسهاما فاعلا في تنوير الرأي العام والدفاع عن مصالح الشعب ومكتسباته وكان لها الدور المشهود في حركات التحرر والاصلاح والتغيير".
وبين رئيس الوزراء، "اننا وإذ نهنئ جميع الصحفيين والصحفيات والعاملين في مؤسسات الصحافة والإعلام نستذكر بإعتزاز حضورها في ميادين الجهاد والدفاع والبناء حين اختلطت دماء شهداء الصحافة بدماء المقاتلين الابطال، وتواصلون اليوم بنفس الهمة المشاركة الفاعلة والمسؤولة في بناء الانسان وتعزيز القيم الاخلاقية والوطنية والتصدي لجميع اشكال الارهاب والتمييز والتطرف".
وأكد عبد المهدي، التمسك بحرية العمل الصحفي وتوفير الاجواء الآمنة للصحفيين وحمايتهم ورعاية حقوقهم، رافضا أي شكل من اشكال التضييق على الحريات الصحفية، وكل غايتنا، إعلام حر صادق ومهني يتحرى الدقة والموضوعية في أداء واجبه ورسالته النبيلة .
وتابع عبد المهدي قائلا: نرى في هذا العدد الكبير من الصحف والفضائيات والاذاعات ووكالات الانباء اضافة الى وسائل التواصل الاجتماعي ميزة للعراق وعنصر إثراء ودليل عافية يكشف عما يمتلكه ابناء هذا الشعب المعطاء من قدرات وطاقات وكفاءات نعتز بها جميعا ونسعى لتعزيز دورها في اصلاح الدولة والمجتمع وإشراكها في جهود البناء والاصلاح ومحاربة الفساد والظواهر السيئة وفي تسليط الاضواء على المبادرات والجهود الخيّرة والصور المضيئة، وعدم ادخار أي جهد في الوصول إلى الحقيقة ومحاربة
الشائعات.
واوضح رئيس الوزراء، إن العراق الذي أخذ مكانته التي يستحقها بين الامم يفتخر بما تحققه الصحافة العراقية من حضور وانجاز، وننظر الى دورها بتعزيز مكانة العراق باحترام وتقدير، وما فوز العراق بعضوية المجلس المركزي للاتحاد الدولي للصحفيين إلا دليل على ذلك، مقدما في الوقت نفسه، التهنئة لنقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي وجميع الاسرة الصحفية العراقية على هذا الانجاز الذي يضاف للعراق تزامنا مع احتفالكم بعيد الصحافة.
الى ذلك، أوضح بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، تلقته "الصباح"، أن عبد المهدي بحث، لدى تلقيه اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو "تعزيز العلاقات بين البلدين وتبادل وجهات النظر بشأن التطورات التي تشهدها المنطقة على خلفية الأزمة بين الولايات المتحدة الاميركية والجمهورية الاسلامية الايرانية".
واثنى بومبيو على "موقف العراق ودوره المتنامي وعلاقاته المتنوعة في محيطه العربي والاقليمي وسعيه للحفاظ على الأمن والاستقرار وتجنب التصعيد، اضافة الى استمرار التعاون بين البلدين ضد الارهاب".
ونقل المكتب عن عبد المهدي تأكيده على "اهمية تطوير العلاقات الثنائية واستمرار التعاون في جميع المجالات وفي مقدمتها التعاون الاقتصادي والتصدي للارهاب، كما أبدى موقف العراق من الأزمة الراهنة وسعيه لتحقيق التهدئة وحماية مصالح شعوب وبلدان المنطقة"، مشيرا الى "اللقاءات والمشاورات التي شهدتها بغداد مؤخرا بشأن هذا الملف الذي يحظى بأهمية بالغة ويمس أمن ومصالح دول المنطقة واوروبا 
والعالم".