انقطاع الانترنت لم يؤثر في تداولات المستثمرين الأجانب

الجمعة 15 تشرين ثاني 2019 401

انقطاع الانترنت لم يؤثر في تداولات المستثمرين الأجانب
بغداد/ مصطفى الهاشمي
 
ألحق انقطاع خدمة الانترنت ضرراً بعددٍ من القطاعات الماليَّة والخدميَّة والسياحيَّة، ما انعكس سلباً على الاقتصاد الوطني ككل، في حين أنَّ هذا الانقطاع لم يؤثر كثيراً في حركة التداول في سوق العراق للأوراق الماليَّة خصوصاً للمستثمرين غير العراقيين 
(الأجانب).
وأكد الوسيط المالي مضر الصراف لـ"الصباح" أنَّ أثر "انقطاع خدمة الانترنت، خلال الأيام الماضية، في حركة التداول في سوق العراق للأوراق المالية كان محدوداً وفي نطاق ضيق جداً".
وأوضح الصراف انَّ "المستثمرين غير العراقيين ممن يتداولون بمبالغ كبيرة يتواصلون معنا عبر الاتصال بالهاتف لإبلاغنا رغبتهم بالتصرف بأسهمهم بيعاً أو شراءً"، مؤكداً أنَّ "هناك نظاماً خاصاً للتداول في سوق العراق للأوراق الماليَّة عبر شبكة داخليَّة وهي بدورها لم تتأثر بانقطاع خدمة الانترنت في الأيام الماضية كونها تعمل بنظام خاص".
 
تداول الأجانب
بحسب تقرير سوق العراق للأوراق المالية لشهر تشرين الأول الماضي فإنَّ مؤشرات التداول لغير العراقيين، حسب جلسات التداول في السوق النظامية، تمثلت بعدد الأسهم المتداولة (شراءً) للمستثمرين غير العراقيين (الأجانب) بلغ 889,015,123 سهماً، في حين بلغت قيمة الأسهم المتداولة لهم 714,623,959 مليون دينار تحققت من خلال 474 صفقة.
أما عدد الأسهم المتداولة (بيعاً) للمستثمرين غير العراقيين (الأجانب) فبلغ 353,057,574 سهماً بقيمة بلغت 392,803,306 مليون دينار تحققت من خلال 489 صفقة.
 
أضرار الانقطاع
من جهته يرى الأكاديمي الاقتصادي الدكتور ماجد البيضاني أنَّ انقطاع خدمة الانترنت في العراق خلال الفترة الأخيرة قد ألحق أضراراً في قطاعات ماليَّة ومصرفيَّة وإنتاجيَّة وسياحيَّة وخدميَّة لكونه يعدّ الأساس في عمل هذه القطاعات.
وبين البيضاني لـ"الصباح" أنَّ "القطاع المالي والمصرفي تطور في العراق في السنوات الأخيرة، لا سيما بعد إدخال منظومات جديدة ومتطورة تعمل عبر الانترنت يتم من خلالها تحويل وتسلم المبالغ، سواء كان بين المصارف أو بين المواطنين وتلك المصارف من جهة أخرى".
النقل والسياحة
أضاف البيضاني انَّ " قطاع السياحة والنقل الداخلي تضرر هو الآخر جراء انقطاع خدمة الانترنت، إذ إنَّ مكاتب شركات الطيران والنقل عبر التاكسي باتت تعتمد نظام الحجز الالكتروني وانَّ انقطاع الانترنت ألحق خسائر بعمل تلك الشركات أو مكاتبها العاملة في العراق".
وتابع "أما قطاع الخدمات فكان أبرز المتضررين من انقطاع الانترنت، وذلك أنَّ المتعاملين بالبيع والشراء والتسوق من المواقع الالكترونيَّة أو من المحال التي تبيع منتجاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي قد تعطلتْ مصالحهم وأعمالهم ومن بينهم أيضا القائمون على خدمة توصيل تلك المنتجات الى الزبائن".
 
خسائر كبيرة
أفادت وسائل إعلام بأنَّ خسارة القطاعات الماليَّة والالكترونيَّة والسياحيَّة في العراق، كبيرة بسبب انقطاع خدمة الانترنت، مشيرة الى أنَّ القطاع الخاص كان الأكثر تضرراً من هذا الانقطاع.
وذكرت أنَّ "البنوك الخاصَّة في العراق سجلت خسائر كبيرة منذ أول انقطاع للإنترنت مطلع تشرين الأول الماضي، وأنَّ الخسائر المجمعة للبنوك الخاصة وشركات الهاتف المحمول وخدمات التحويل المالي والسياحة ومكاتب حجز تذاكر الطيران قاربت الـ 40 مليون دولار يومياً".