الدفاع المدني تحذر أصحاب الدور القديمة من مخاطر تأثرها بالأمطار

الأربعاء 04 كانون أول 2019 353

الدفاع المدني تحذر أصحاب الدور القديمة من مخاطر تأثرها بالأمطار
بغداد / هدى العزاوي
مع استمرار هطول الامطار بغزارة في بعض المحافظات، وتوقعات تجددها في مناطق اخرى، حذرت مديرية الدفاع المدني، اصحاب الدور القديمة من مغبة تأثرها بالامطار، وتسببها بمخاطر تهدد حياة ساكنيها. 
يأتي ذلك في وقت اعلنت فيه امانة بغداد تهيئة خمسين خطاً للطوارئ من اجل سحب مياه الامطار من الشوارع والازقة.
وفي غضون ذلك، تتخذ وزارة الموارد المائية اجراءات لتحقيق الاستثمار الامثل للمياه الناتجة عن الامطار من خلال تعزيز خزينها وتوجيهها لاغراض ري المزروعات وانجاح الخطة الزراعية للموسم الشتوي الحالي.
وأفاد مدير اعلام وعلاقات الدفاع المدني العقيد جودت كاظم في تصريح خاص لـ"الصباح": بأن "فرق انقاذ الدفاع المدني باشرت باجراء جولات ميدانية داخل الازقة الضيقة والمناطق القديمة لمتابعة سلامة الدور والابنية، بدلالة المواطنين من سكان هذه المناطق وكذلك الاتصالات الواردة عبر هاتف طوارئ الدفاع المدني (115) مع توثيقها بالصور ووضع الأشرطة التحذيرية وابلاغ ساكنيها باخلاء الدور بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية وبلديات المحافظة.
واشار كاظم الى ان مديرية الدفاع المدني اهابت بالمواطنين توخي الحذر للحفاظ على سلامتهم وتفادي اي خطر محتمل جراء تأثر هذه المنازل بالامطار.
واكد المتحدث ان هناك بعض الدور عرضة للانهيار بسبب تقادمها او بسبب اخطاء في التصميم او التنفيذ، وقد تعود الاسباب ايضا الى اضافات البناء بشكل لا يتناسب مع تصميم الدار، مشيرا الى اهمية متابعة بوادر انهيار المباني التي قد تصدر في بعض الاحيان اصوات قرقعة وتشقق أو تصدع بالسقوف والجدران، وهو ما يستوجب ترك المبنى فورا والابتعاد  عن الدار لمسافة امنة".
هذا وتوقعت هيئة الانواء الجوية تجدد الامطار خلال الساعات المقبلة.. وقالت في بيان: ان "طقس اليوم الخميس، سيكون في المنطقة الوسطى غائما ويتحول تدريجيا بعد الظهر الى غائم جزئي، وفي الاقسام الشرقية سيكون غائما مع هطول زخات مطر تكون رعدية احياناً, ولا تغير في درجات الحرارة".. ونبهت الهيئة الى ان "المنطقة الشمالية سيكون طقسها غائما ممطرا وتكون الامطار خفيفة الى متوسطة الشدة، في حين في الاقسام الشمالية والشرقية غزيرة مع حدوث عواصف رعدية وهطول الثلوج في الاقسام الجبلية منها".
اما في المنطقة الجنوبية، فقد افادت الهيئة بأن الطقس فيها "سيكون صحوا مع بعض الغيوم يتحول تدريجيا خلال الليل في الاقسام الشرقية الى غائم جزئيا واحيانا الى غائم مع هطول زخات مطر خفيفة ولا تغير في درجات الحرارة". ويقول الخبير في وزارة الموارد المائية والمتحدث باسمها عون عبد ذياب في تصريح خاص لـ"الصباح": ان الامطار التي هطلت خلال الساعات الماضية تراوحت شدتها بين المتوسطة والشديدة، وكانت غزارتها في شمال بغداد ومناطق سامراء والانبار والسليمانية واربيل وديالى.
واكد ان هذه الامطار اثرت الى حد كبير في بعض المناطق وادت الى تحرك بعض السيول اهمها سيول الصحراء الغربية التي جاءت من وادي حوران ووادي الغزيل في منطقة البغدادي، مشيرا الى ان مياه السيول تم استثمارها في تعزيز خزين بحيرة الحبانية والسيول الاخرى القادمة من المناطق الشرقية في منطقة جنوب سدة الكوت، اضافة الى زيادة خزين مياه الاهوار.
ولفت ذياب الى ان هطول الامطار في هذا الوقت بالتحديد ظاهرة ايجابية اذ حقق رياً كاملاً للمحاصيل الستراتيجية، اضافة الى خدمة الكثير من الاراضي الزراعية في شمال بغداد وجنوبها".
توقعات استمرار الامطار، دفعت امانة بغداد الى تكثيف جهودها والاستعداد لمعالجة المياه وتصريفها، وفقا لمدير اعلام الامانة حكيم عبد الزهرة الذي افاد في تصريح لـ"الصباح" بأن "تصريف المياه يتم عن طريق الخطوط الرئيسة اضافة الى 50 خطاً للطوارئ تعمل على مستوى العاصمة بغداد"، مؤكدا في الوقت نفسه أن "هناك 80 محطة في بغداد قادرة على استيعاب كميات المياه التي يتم سحبها باستخدام الاليات والطوافات والشافطات ".
واضاف عبد الزهرة قائلا: "اذا كانت كميات الامطار اكبر من امكانيات امانة بغداد، فيتم حينها الاستعانة بجهود وزارة الموارد المائية من خلال استخدام المضخات المترية"، الا انه اشار الى ان الاوضاع حاليا تحت سيطرة امانة بغداد، وهي قادرة على ادارة عملية تصريف المياه من دون ان تتسبب بأضرار.