اللغة في وسائل الاعلام

السبت 25 كانون ثاني 2020 215

اللغة في وسائل الاعلام
بغداد / قحطان جاسم جواد
 
عاود اتحاد الاذاعيين والتلفزيونيين.. المقر العام في الصالحية، عقد جلساته الفنية والثقافية، بعد توقف لفترة بسبب التظاهرات والاحداث الجارية في البلاد.
وضيف الاتحاد د. محمد رضا مبارك ليقدم محاضرة بعنوان «اللغة في وسائل الإعلام» صباح أمس السبت، بحضور فنانين وادباء وصحفيين.. قدم الضيف وحاوره الكاتب ومعد البرامج حافظ العادلي قائلاً: ضيفنا اليوم من العاملين لفترة طويلة في الاذاعة والتلفزيون كفاحص ورئيس قسم ومشرف على البرامج، وقدم اسهامات كبيرة في العمل الفني، وواحد من لغويين مهمين في 
العراق، قارئاً السيرة الذاتية للدكتور مبارك.
اما د. محمد رضا مبارك؛ فاسهب في حديثه عن المواقع التي تسلمها واشرف عليها في الاذاعة والتلفزيون، وتذكر حادثة ادت به الى الاعتقال وابعاده عن الاذاعة، حين اجاز بث قصيدة لشاعر فلسطيني يسيء للسعودية؛ فارسل الامن بطلبه وسجن لعدة شهور؛ لان العراق كان يحتاج مساعدات السعودية اثناء الحرب العراقية الايرانية، والمرة الثانية التي ابعد فيهاعن الاذاعة كانت بسبب اجازته لفيلم عرض 
في برنامج السينما والناس، مضيفاً: كان الحرص على اللغة العربية في وسائل الاعلام اشد سابقاً، لكن بعد 2003 قلت الرقابة على ذلك ما تسبب بوجود اخطاء قاتلة في الصحف والاذاعة والتلفزيون، وغابت الرقابة والمحاسبة ما فاقم الامر. واوضح ان مذيع الامس كان يمر باختبارات عدة ويتدرج في القراءة قبل أن يسمح له بقراءة نشرة الاخبار، اما اليوم..  خصوصاً في الفضائيات، يقرأ النشرة من لايقدر عليها، بفعل وجود الاحزاب والمال الخاص في تأسيس تلك الفضائيات، حتى في الصحف تقع اخطاء لا يمكن أن تمر على مصححين، لكن على مايبدو غاب المصحح فيها.
وطرح امثلة: يكتب انه وصل فلان بغداد اليوم، والصحيح وصل فلان الى بغداد، وهذا ربما يمكن قوله في اللغة الانكليزية ولا يقبل في العربية، خطأ آخر مثلاً ذهب الوزير بدون أن يذهب معه المدراء، والصحيح ذهب الوزير من دون... كما تحدث عن الشعر الشعبي واساءته للغة العربية، مشيراً في ختام حديثه: اذا  بقينا على هذا الحال ستزداد الاساءة الى لغتنا الجميلة.
في نهاية الجلسة كرم الاتحاد مجموعة من الاذاعيين والتلفزيونيين، هم: د. محمد رضا مبارك و جبار يوسف.. ابو يعرب و ليلى ياسين وعادل شاكر محمود ورسول شنشل و سعد عبد الله وصبيحة عبد الستار.