الأرشيفان {العراقي} و {الأنفال} إلى أرض الوطن عام 2021

الأحد 09 شباط 2020 598

الأرشيفان {العراقي} و {الأنفال} إلى أرض الوطن عام 2021
بغداد / عمر عبد اللطيف
 
 
 
كشف وزيرُ الثقافة والسياحة والآثار الدكتور عبد الامير الحمداني عن أن الارشيفين “العراقي” و”الانفال” سيعادان الى العراق العام المقبل، وقال الحمداني لـ “الصباح”: إن “الارشيف الذي كان يدعى بالـ (يهودي)، هو عراقي بالمجمل، وجزء منه عائد للجالية الموسوية اليهودية (أتباع النبي موسى)، بعد أن كان في قبو الموقع السابق للمخابرات العراقية، وفيه وثائق شخصية لجميع المواطنين الذين وقع عليهم التسفير والتهجير بمن فيهم الأقليات”. وأضاف أن “هذا الارشيف موجود في مركز الارشيف الوطني في واشنطن، ووقعت وزارة الخارجية العراقية مذكرة استرداد لإعادته عام 2021”، مشيراً الى أنه “لم يمس وموجود بالكامل، وما قيل عن تهريب نسخ أو جزء منه غير صحيح، إذ تحول الى صيغ رقمية، والمادي منه مطلوب للعرض حالياً في عدة ولايات أميركية، وعندما يكتمل هذا العرض سيعود الى بغداد ولدينا الحق الكامل باسترداده”.
وأكد الحمداني، أن “أرشيف الأنفال موجود أيضاً في ولاية كارولاينا الشمالية”، منوهاً بأن “هذين الأرشيفين ستتم استعادتهما ويعرضان في مقر المحكمة الجنائية العليا”، مبيناً أن “هناك لجنة عليا من جهاز المخابرات الوطني العراقي وجهاز الأمن الوطني ووزارات الثقافة والخارجية والعدل تقوم على استرداد الأرشيفين”. من جانب آخر، كشف الحمداني، عن إعداد قائمة تمهيدية لإضافة 12 موقعاً محلياً الى لائحة التراث العالمي في منظمة الامم المتحدة للثقافة والعلوم والتربية “يونسكو”.
وأضاف في حديثه لـ “الصباح”، أنه “بعد وضع مدن بابل ومنطقة الأهوار وأور وأريدو والوركاء على لائحة التراث، تشجعنا لتشكيل فريق وطني عراقي يتولى إعداد ملفات وضع المعالم والمواقع الثقافية والآثارية والطبيعية، ولدينا قائمة تمهيدية من 12 موقعا تتضمن (بحر النجف ومقبرة وادي السلام وشاطئ دجلة القديم وشارع الرشيد ومدينة نفر الدينية ومدينة واسط الاسلامية والنمرود في نينوى وبوابة العمادية الاسلامية في دهوك وقلعة كركوك ومأذنة عنة وطريق الحج القديم الذي يربط بين الكوفة والديار المقدسة)”..