شقيقتان روسيتان تجتمعان مجددا بعد انفصالهما 78 عاما

الأحد 09 شباط 2020 178

شقيقتان روسيتان تجتمعان مجددا بعد انفصالهما 78 عاما
 موسكو /أ ف ب
 اجتمعت شقيقتان روسيتان في نهاية كانون الثاني مجددا بعد 78 عاما من انفصالهما في منتصف الحرب العالمية الثانية، وذلك بفضل برنامج تلفزيوني والشرطة الروسية، وتعانقت يوليا وروزالينا خاريتونوفا اللتان تبلغان من العمر 92 و94 عاما وتبادلتا القبل بينما مسح الأقارب الذين كانوا يحاوطونهما دموعهم وفقا لصور نشرتها الجمعة وزارة الداخلية الروسية.
قالت روزالينا وهي تمسك بيد شقيقتها "بحثت عنها، كنت أبحث عنها دائما".
في سن المراهقة، كانت الشقيقتان تعيشان مع والديهما في ستالينغراد إلا أنهما انفصلتا في العام 1942 بعدما أخليت المدينة التي كانت تواجه القصف النازي. ولدت يوليا العام 1928 وتم إجلاؤها مع والدتها وانتهى بها المطاف في بينزا بينما عاشت روزالينا التي ولدت في العام 1926 على بعد ألف كيلومتر إلى الشرق في تشيليابينسك في الأورال.وقالت ايرينا فولك الناطقة باسم الشرطة الروسية في بيان "لم تفقد هاتان الشقيقتان الأمل في رؤية بعضهما البعض بعد 78 سنة".
ووفقا لها، تم لم شمل المرأتين في كانون الثاني في تشيليابينسك، بعدما طلبت ابنة يوليا من الشرطة مساعدتها في العثور على شقيقة والدتها، وقد حاولت روزالينا العثور على شقيقتها عبر برنامج تلفزيوني روسي يهدف إلى لم شمل أفراد من العائلة فقدوا الاتصال ببعضهم البعض، إلا أنها لم تنجح في ذلك.