اكتشاف فصيلة جديدة من الديناصورات

الثلاثاء 11 شباط 2020 369

اكتشاف  فصيلة جديدة من الديناصورات
أبوظبي- وكالات
أعلن علماء في كندا عن اكتشاف فصيلة جديدة من الديناصورات ترتبط ارتباطا وثيقا بفصيلة التيرانوصور، الذي يوصف بأنه ملك السحالي أو الديناصور الطاغية، الذي ساد في سهول أميركا الشمالية قبل نحو 80 مليون عام،
 
 
 
 
 ويعتقد أن الديناصور الجديد، الذي أطلق عليه اسم "ثاناتوثيريستيس ديغروتوروم" وتعني باللغة اليونانية "حاصد الموت"، هو العضو الأقدم في عائلة التيرانوصورات، الذي يتم اكتشافه في شمال القارة الأميركية الشمالية، وأن ارتفاعه يصل إلى نحو 8 أمتار، بحسب ما ذكرت صحيفة الغارديان الريطانية.
قالت الأستاذة المساعدة في علم الأحياء القديم للديناصورات في جامعة كالغاري الكندية، دارلا زيلينيتسكي "لقد اخترنا اسما يجسد ما كان عليه هذا الديناصور بوصفه المفترس الكبير الوحيد المعروف في ذلك الوقت في كندا، وهو حاصد الموت".
وأضافت في تصريح لوكالة فرانس برس "لقد أعطي لقب ثاناتوس"، أي "الموت" في حين أن ديناصورات التيرانوصور، التي تعد أشهر أنواع الديناصورات، طاردت فرائسها منذ نحو 66 مليون عام، يعود تاريخ ثاناتوس إلى 79 مليون عام على الأقل، وكان طالب الدكتوراه في جامعة كالغاري جاريد فوريس هو من اكتشف الديناصور، وهو أول نوع جديد من الديناصورات يعثر عليه في كندا منذ 50 عاما.
وقالت زيلينيتسكي، المؤلف المشاركة في الدراسة، التي نشرت في مجلة "أبحاث العصر الطباشيري" : إن هناك "عددا قليلا جدا من أنواع الديناصورات، نسبيا.. بسبب طبيعة السلسلة الغذائية، كانت هذه الحيوانات المفترسة الكبيرة في القمة نادرة مقارنة بالديناصورات آكلة الأعشاب أو النباتات".
ووجدت الدراسة أن "ثاناتوس" كان لديه خطم طويل وعميق، على غرار الديناصورات الأكثر بدائية التي عاشت ذات عصر في جنوب الولايات المتحدة.
اقترح الباحثون أن الفرق في أشكال جمجمة الديناصور بين المناطق كان يمكن أن يرجع إلى الاختلافات في النظام الغذائي ويعتمد على الفريسة المتاحة في ذلك الوقت.