معرض عراقي في غاليري مصر

الأحد 16 شباط 2020 203

معرض عراقي في غاليري مصر
القاهرة / اسراء خليفة
اقيم  في غاليري مصر معرض للفنان التشكيلي العراقي سيروان باران بعنوان «ذاكرة لا تُمحى» بحضور لفيف من التشكيليين والنقاد.
يضم المعرض 26 لوحة عبرت عن المعاناة التي مر بها العراق عبر الحروب، كما يسلط الضوء على التظاهرات السلمية في بغداد والمحافظات.
وقال باران لـ«الصباح»، «اتحدث في اغلب لوحات المعرض عن الحروب والمآسي التي تحدث بعدها وغرف التحقيقات الجنائية والاعدام لكنني وضعت شيئاً من التفاؤل لهؤلاء الناس الذين يعانون من تداعيات تلك الحروب .
من جانبه قال الفنان محمد طلعت مدير الغاليري» يعد المعرض من  أهم العروض البصرية لهذا الموسم لقيمة الفنان العراقي وأهمية عرض أُطروحات الفنان باران وأعماله المتميزة لما تحمله من مستوى إبداعي رفيع وتناوله لقضايا إنسانية تمس الوجدان في صورة مشاهد مرعبة للمعاناة الإنسانية التي عايشها والتي يطرحها في قوالب فنية جريئة وصادمة أحياناً».
 واضاف طلعت «كان حريصاً على تأريخ هذه الأحداث خوفاً من أن تدهسها عجلة الزمن ولتبقى تسرد للأجيال قصة فنان أصر أن تكون لوحاته الناطق الرسمي عن آهاته وآلامه». ووصف الناقد الفني محمد كمال لوحات باران  بانها «تجسيد للقهر واستنفار للروح بفرشاة غاضبة رشيقة تحولت 
فيها ألوان الاكريلك إلى نيران حارقة، والمسطحات النسيجية إلى أبسطة للطغيان، بينما تحول باران نفسه إلى عاصفة استنفارية 
للروح في مواجهة كل أعاصير التجبر».
وسيروان بـاران عــارف مواليد بغداد 1968، بكالوريوس فنون جميلة جامعة بابل، عضو نقابة الفنانين العراقيين، عضو اللجنة الوطنية للفنون التشكيلية، 
عضو الرابطة الدولية AIAP، أقام العديد من المعارض الخاصة والمشاركات الجماعية الدولية والمحلية وحاز على عدد من الجوائز منها جائزة الشباب الأولى 1990، الجائزة الذهبية (مهرجان الفن العراقي المعاصر) 1995، وسام تقديري (بينالي القاهرة ) 1999، الجائزة التقديرية بينالي بغداد العالمي الثالث 2002، الوسام الذهبي مهرجان المحرس الدولي/تونس 2002.