أطفال روس يدعمون مصابي كورونا في الصين بالرسم والألوان

الجمعة 28 شباط 2020 254

أطفال روس يدعمون مصابي كورونا  في الصين بالرسم والألوان
روسيا/ وكالات
 
تحت شعار "يدا بيد ومن القلب إلى القلب" نظم عدد من الأطفال الروس فعالية رسم لدعم مصابي فيروس كورونا "كوفيد 19"، في مدينة ووهان الصينية، في محاولة منهم للتخفيف عن الحالة النفسية للمصابين ودعمهم في هزيمة الفيروس القاتل.
ونشر الحساب الرسمي لـ"العربية"، تقريرا يظهر قيام الأطفال برسم أعمال فنية  تعكس دعمهم للأطباء والمرضى في مواجهة وتحدي فيروس كورونا، اذ قال ياروسلاف سوبوليفسكي، أحد الأطفال المشاركين في فعالية الرسم: "أنا أرسم الانتصار على فيروس كورونا، اللون الأحمر يعني أن كل شيء هو الانتصار، الهيروغليفية تعنى الحب واليد تجلب السلام والحب والأعلام تشير إلى صداقتنا مع الصين"، مضيفا: "هذه الأعمال سترسل إلى مدينة ووهان لتساعد في تقديم الدعم العاطفي للمرضى في 
الصين".
من جانبه أوضح منظم الحدث كونستاتين ياجودين: "الصين تحب الأطفال كثيرا، الأطفال عاطفيون وهذا ما يساعد المرضى على الشفاء وأحيانا يكون أفضل من الدواء"، مضيفا: "عندما يكون المريض في الجناح ليس لديه ما يلفت نظره فيرى الرسومات، يدرك أنه لا يزال لديه مكان للعودة إليه".
وكان سفير الصين لدى روسيا، تشانج هان هوى، أعلن يوم الاثنين الماضي، أن خبراء صينيين طوروا لقاحا يُعتبر بشكل أولي فعالا ضد فيروس "كورونا" المستجد.
قال السفير الصيني: "طورت الصين لقاحا يُظهر المناعة لكن هذا بشكل أولي، وهناك حاجة لمزيد من الفحص والتطوير"، مضيفا أن الأطباء استخدموا بنجاح الأدوية الصينية التي لا تُحدث مضاعفات بعد الاستخدام، وثبتت أيضا فعالية الدواء السوفييتي الذي يُستخدم في مكافحة الملاريا.
ووفقا للدبلوماسي الصيني، يُصاب مئات الآلاف من الأشخاص في الصين بفيروس كورونا كل يوم، ويتعافى نحو ألفين، وقد انخفض معدل الوفيات الناجمة عن الفيروس، وأصبح اليوم أقل بـ3% في مقاطعة هوبي إذ بدء انتشار المرض، وبـ0.55 % في المقاطعات 
الأخرى.