الرئيس الصيني يزور {ووهان} ويطلع على إجراءات الوقاية

الثلاثاء 10 آذار 2020 480

 الرئيس الصيني يزور {ووهان} ويطلع على إجراءات الوقاية
 ووهان / أ ف ب / شينخوا
 
 أجرى الرئيسُ الصينيُّ شي جين بينغ، أمس الثلاثاء، زيارة هي الأولى إلى ووهان منذ أن باتت هذه المدينة بؤرة لفايروس كورونا المستجد، في وقت خففت فيه السلطات القيود على السفر في المقاطعات المحيطة بها، في مؤشر على أن الوباء بات تحت السيطرة.
 
يأتي ذلك، في وقت أغلقت في مقاطعة هوبي وسط الصين، منشأة عامة أخرى كان قد تم تحويلها إلى مستشفى مؤقت، اذ واصل عدد المرضى بكوفيد-19 الانخفاض في المدينة. وقد أغلق مستشفى جيانغهان المؤقت، الذي تحول من مركز المعارض الدولي في ووهان، ليرتفع عدد المستشفيات المؤقتة المغلقة إلى 14.
وجاءت زيارة شي في وقت تبدو فيه إجراءات الحجر الصحي غير المسبوقة التي عزلت مدينة ووهان وباقي أنحاء مقاطعة هوباي وسط الصين منذ أواخر كانون الثاني، قد آتت أكلها، مع انحسار عدد الإصابات الجديدة بشكل كبير في الأسابيع القليلة الماضية.
وأعلنت هوباي أنها ستخفف قيود السفر بما يسمح للأشخاص الأصحاء في مناطق منخفضة الخطر، بالتنقل في أنحاء المقاطعة.
لكن التدابير لم تخفف على ما يبدو القيود على ووهان، كما لم تؤكد إن كان باستطاعة الناس مغادرة المقاطعة.
والتقدم الذي حققته الصين في مكافحة الفايروس يقف على نقيض الأزمة العالمية المتصاعدة، مع ارتفاع الحالات بوتيرة أسرع في الخارج وقيام إيطاليا بفرض قيود على السفر على مستوى البلاد.
وأظهرت مشاهد بثتها وسائل إعلام رسمية صورا للرئيس شي الذي وصل بالطائرة إلى عاصمة هوباي، واضعا على وجهه قناعا واقيا وهو يتحدث بالدائرة المغلقة مع عمال الصحة في الخطوط الأمامية ومع مرضى يرقدون في أحد مستشفيين ميدانيين أقيما في المدينة.
ثم توجه إلى حي سكني في ووهان للتحدث إلى أشخاص يخضعون لحجر صحي مع متطوعين محليين وفق وسائل إعلام رسمية.
ومع تراجع عدد الحالات الجديدة في الأسابيع الماضية، سلطت وسائل الإعلام الضوء على الدور الذي لعبه شي في مكافحة الفايروس، وبثت خطابا من الشهر الماضي قال فيه إن هناك تعليمات منذ مطلع كانون الثاني.
وقال هوا بو، المحلل السياسي المستقل في بكين لوكالة فرانس برس إن توقيت الزيارة يشير إلى “نصر مرحلي” للصين.
وقال هوا: إن “زيارته هي للإعلان أن الوباء تمت السيطرة عليه فعليا، وهي محاولة لإخماد الانتقادات الخارجية له لعدم توجهه إلى الخطوط الأمامية”.
الى ذلك، اغلقت ووهان، مركز تفشي فايروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في مقاطعة هوبي بوسط الصين، منشأة عامة أخرى كان قد تم تحويلها إلى مستشفى مؤقت، اذ واصل عدد المرضى بكوفيد-19 الانخفاض في المدينة.
وقد أغلق مستشفى جيانغهان المؤقت، الذي تحول من مركز المعارض الدولي في ووهان، ليرتفع عدد المستشفيات المؤقتة المغلقة إلى 14.
ووفقا لوكالة “شينخوا” للاخبار، فقد لجأت ووهان إلى تحويل الأماكن العامة، ومن بينها مراكز العرض والصالات الرياضية إلى 16 مستشفى مؤقتا، لعلاج المرضى الذين تظهر عليهم أعراض طفيفة وعزل مصدر العدوى.
وتم علاج نحو 12 ألف مريض في المستشفيات المؤقتة، وفقا لمركز السيطرة على كوفيد-19 في المدينة، اذ استقبل مستشفى جيانغهان المؤقت الذي ضم إجمالي 1564 سريرا، أول حالة إصابة يوم 5 شباط. وعمل 21 فريقا طبيا من مناطق أخرى على مستوى المقاطعة وستة مستشفيات من ووهان في هذا المستشفى.
وخلال الـ34 يوما السابقة، استقبل مستشفى جيانغهان المؤقت إجمالي 1848 مريضا وشهد إحالة 521 مريضا إلى مستشفيات أخرى وخروج 1327 مريضا. وكان فيه أكثر الأسرة المتاحة، حيث دخل معظم المرضى وشهد معظم حالات خروج المرضى، من بين جميع المستشفيات 
المؤقتة في ووهان.