روزنامة {بيريلي} الأشهر بالعالم تغيب العام 2021

الأحد 29 آذار 2020 284

روزنامة {بيريلي} الأشهر بالعالم  تغيب العام 2021
نيويورك/ وكالات
 
 
 
أعلن القيّمون على روزنامة "بيريلّي"، وهي أشهر روزنامة في العالم، بأنها ستغيب بنسختها الخاصة بالعام 2021 نظراً للظروف الناتجة عن انتشار وباء كورونا على الصعيد العالمي، مضيفين أنهم سيتبرعون بمبلغ قدره 100 ألف يورو لصالح الأبحاث التي تتناول الوقاية من انتشار هذا الفيروس في العالم. وكان من المنتظر أن يبدأ العمل على النسخة 48 من هذه الروزنامة قريباً، قبل اتخاذ قرار تأجيل إصدارها. أما الأعداد الـ47 الماضية فصدرت بين عامي 1964 و2020، وقد شارك بتنفيذها 37 من أشهر مصوّري العالم ومن بينهم أسماء مبدعة في مجال الفن والموضة أمثال كارل لاغرفيلد، ريتشارد أفيدون، هيرب ريتس، آني ليلبوفيتز، بروس ويبير، باتريك ديمارشيليه، ماريو تيستينو، وستيفن ميزيل. ومن النجمات اللواتي ظهرن في هذه الروزنامة نذكر: جينيفر لوبيز، نيكول كيدمان، جوليان موور، وبي غولدبيرغ، إيما ستون، كريستن ستيوارت والعارضات إيمان، نعومي كامبل، سيندي كراوفورد، جيزيل بوندشن، وجيجي حديد. 
اعتاد المصوّرون الذين يُعهد إليهم تنفيذ هذه الروزنامة اختيار موضوع محدد لكلّ عدد. فكان موضوع العام 2020 مثلاً رؤية المصوّر الإيطالي باولو روفيرسي لرائعة شكسبير روميو وجولييت. أما في العام 2019 فاختار المصور ألبرت واتسون موضوع "نساء يبحثن عن أحلامهن" وقد التقطت عدسته صوراً لعدد من أجمل نساء العالم من بينهن العارضتان جيجي حديد وليتيسيا كاستا. كان الهدف الأول من إصدار هذه الروزنامة تقديمها من أحد أشهر مصنّعي الإطارات في العالم إلى عملائه في محلات تغيير إطارات السيارات. ولكن الشهرة التي نالتها حوّلتها إلى أشهر روزنامة في العالم. وهي ليست المرة الأولى التي يغيب فيها الإصدار السنوي لهذه الروزنامة، فقد سبق أن غاب في العام 1967 وفي السنوات الممتدة بين عامي 1975 و1983 بسبب الركود الذي عرفته تلك الفترة.