9 آليات لعودة العراقيين من الخارج

الخميس 09 نيسان 2020 220

9 آليات لعودة العراقيين من الخارج
 
بغداد/ الصباح
 
 بحث رئيس الوزراء "المستقيل" عادل عبد المهدي، خلال اجتماع تشاوري، الآليات الخاصة بعودة العراقيين من الخارج، داعيا مؤسسات الدولة الى توفير الاستعدادات اللازمة لتلبية متطلباتهم كلّ بحسب تخصصه.
يأتي ذلك في وقت، شكلت فيه الأمانة العامة لمجلس الوزراء فريقا لإدارة الأزمات يتولى تسهيل انسيابية دخول المواد الغذائية والمستلزمات الطبية وكذلك التواصل مع المواطنين لحل المشكلات، التي تواجههم في ما يخص الوباء.
وفي حين تواصل الدوائر الصحية في المحافظات بعمليات المسح الميداني لكشف كورونا وسط تسجيلها لاصابات وحالات شفاء ووفاة جديدة، هبطت في مطار بغداد أمس طائرة الشحن، التي تحمل الدفعة الثانية من المساعدات الطبية الصينية، التي تدخل في معالجة فيروس كورونا.
وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء، تلقته "الصباح" ان "عبد المهدي عقد أمس الاجتماع التشاوري الخاص بعودة العراقيين في الخارج، عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة، مبينا أنّ الاجتماع يأتي استنــاداً إلى قــرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية (مكافحة جائحة فايروس كورونا)، في جلستها الثالثة.
واكد رئيس الوزراء، بحسب البيان، ضرورة إيجاد الحلول لعودة العراقيين في الخارج، وإيلاء الموضوع الأهمية القصوى، على أن تكون عودتهم خاضعة لإجراءات وزارة الصحة، موجها مؤسسات الدولة بتوفير الاستعدادات اللازمة لتلبية متطلباتهم كلّ بحسب تخصصه.
بدورها، ذكرت وزارة الخارجية، في بيان صحفي تابعته "الصباح" إن "العراق تسلّم الموادّ والأجهزة الطبّية، التي بعثتها حكومة جمهوريّة الصين الشعبيّة لمُواجَهة فيروس كورونا (COVID-19) يُرافِقها فريق طبّي مُتخصِّص للتدريب في مجال الوقاية من هذا الفايروس، وأساليب التعامل مع المُصابين به".
الى ذلك، قال مدير صحة بغداد الرصافة الدكتور عبد الغني السعدون لمراسلة "الصباح" شذى الجنابي: إن حملات المسح الوبائي لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد تستمر في المناطق ضمن الرقعة الجغرافية لقطاع الرصافة، حيث تقوم الفرق الصحية حاليا في مناطق الكرادة وقطاع النهروان بحملات المسح الوبائي للمواطنين في البيوت والمحال والاسواق، وشملت الحملة ايضا قياس درجة الحرارة، وتسجيل المعلومات الكاملة، للتحري عن الوافدين من مناطق موبوءة او ظهور اعراض الانفلونزا.
وكان مجلس الوزراء، بحث خلال جلسته الاعتيادية، التي عقدت عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، الوضع الصحي في البلاد والآثار الاقتصادية، لحظر التجوال على المواطنين وسبل معالجتها والتخفيف منها، وقرر المجلس، تأجيل استيفاء مبالغ الأقساط المستحقة عن بدلات قطع الأراضي السكنية المباعة أو المؤجرة الى المواطنين من المؤسسات الحكومية كافة.