تحالفٌ عالمي لتطوير علاج فائق المناعة ضد «كــــورونا»

الخميس 09 نيسان 2020 234

تحالفٌ عالمي لتطوير علاج فائق المناعة ضد «كــــورونا»

أوساكا / أ ف ب
انضمّت كلّ من «بيوتست»، و»بي بيه إل»، و»إل إف بي»، و»أوكتافارما» إلى التحالف الذي أنشأته كلّ من شركة «سي إس إل بيهرينج» وشركة «تاكيدا» للصناعات الدوائيّة المحدودة، لتطوير علاج محتمل قائم على بلازما الدم لعلاج مرض «(كوفيد - 19)».
الغلوبولين المناعي
وسيباشر التحالف فوراً عملية التطوير التجريبي لعقار الغلوبولين المناعي فائق المناعة متعدد النسائل لا يحمل علامة تجاريّة ضد فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم (سارس)، والذي يمكن أن يشكّل علاجاً فعالاً للأفراد الذين يعانون من مضاعفات خطيرة ناتجة عن مرض «(كوفيد - 19)».
وقالت جولي كيم، رئيسة وحدة أعمال العلاجات المستخلصة من البلازما لدى «تاكيدا»، في هذا السياق: «تدعو هذه الأوقات غير المسبوقة إلى اتخاذ خطوات جريئة. نحن مقتنعون بالإجماع أنّه من خلال التعاون وتضافر الموارد المتوافرة في القطاع، سنتمكن من تسريع جهود توفير علاج محتمل إلى السوق، فضلاً عن زيادة الإمداد المحتمل. ونحن ندعو الشركات والمؤسسات التي تركّز على تصنيع بلازما الدم إلى دعم تحالفنا أو الانضمام إليه».
من جانبه، قال بيل ميتزانوتي، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قسم البحوث والتطوير لدى «سي إس إل بيهرينج»: «يبرهن القادة عن قدرتهم في القيادة خلال الأوقات التي يسودها عدم اليقين والاضطرابات. ومما لا شكّ فيه أنّنا جميعاً نرزح تحت تأثير وباء ’
(كوفيد - 19)‘. ويهدف هذا الجهد إلى تسريع الوصول إلى خيار موثوق ومستدام وقابل للتطوير يسمح لمقدمي الرعاية بمعالجة المرضى الذين يعانون من مرض ’(كوفيد - 19)‘. وبالإضافة إلى توحيد موارد القطاع، سنتعاون أيضاً لدعم الجهود الحكومية والأكاديمية في إطار تحالف واحد كلما كان ذلك ممكناً، بما في ذلك النشاطات المهمة مثل التجارب المخبريّة. وسيسهم ذلك بجعل التحالف أكثر فعاليّة في مثل هذه الأوقات المحمومة بالنسبة لأصحاب المصلحة هؤلاء أيضاً».
الخبرة الرائدة
سيستفيد هذا التعاون من الخبرة الرائدة والمتطوّرة والعمل الذي تقوم به تلك الشركات أساساً في هذا المجال. وسيبدأ الخبراء من التحالف بالتعاون في جميع الجوانب الرئيسة، مثل جمع بلازما الدم، وتطوير التجارب المختبريّة، والتصنيع. وقد تنضمّ شركات ومؤسسات إضافيّة إلى التحالف أيضاً.
وسيحتاج تطوير هذا الغلوبولين فائق المناعة إلى تجميع البلازما من المتبرّعين الذين تعافوا بالكامل من مرض «(كوفيد - 19)»، والذين يحتوي دمهم على أجسام مضادة قادرة على محاربة فيروس «كورونا» المستجد. وبعد تجميعه، سيتمّ نقل بلازما «التعافي» إلى منشآت تصنيع حيث سيخضع إلى عملية معالجة خاصة، بما في ذلك العمليّات الفعالة لتعطيل الفيروس والقضاء عليه، ثمّ يتم دمجه بصيغته النقية في المنتج.
 
«بيوتست إيه جي»
تعدُّ شركة «بيوتست» مزوّداً لبروتينات البلازما والأدوية الحيويّة، تقع مكاتبها في دراي آيش (قرب فرانكفورت) بألمانيا. تملك «بيوتست» الشركة سلسلة إمداد ذات قيمة مضافة تشمل التطوير ما قبل المخبري والمخبري إلى المبيعات العالميّة، وقد كرّست جهودها المتخصصة أساساً في مجالات المناعة الحيويّة المخبريّة، وأمراض الدمّ، وطب العناية المركزة. وتقوم «بيوتست» بتطوير وتسويق الغلوبولين المناعي، وعوامل التخثر، والألبومين انطلاقاً من بلازما دم الإنسان. تملك «بيوتست» وتدير 22 مركزاً للتبرع بالبلازما في جميع أنحاء أوروبا، وتحديداً في ألمانيا والمجر والتشيك. ويعمل لدى «بوتست» أكثر من 1,800 موظف حول العالم.
 
«بايو بروداكتس لابوراتوري»
تعترف «بي بيه إل» بقدرة البلازما البشري وتتمتّع بأكثر من 60 عاماً من الإرث في القطاع، وهي تقوم بتوفير مجموعة من الأدوية عالية الجودة المشتقة من البلازما لتلبية احتياجات الأطباء والمرضى والعملاء حول العالم. تتّخذ الشركة من المملكة المتحدة مقراً لها وتملك مراكز لتجميع البلازما في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأميركيّة، وتكرّس جهودها لإنتاج أدوية لعلاج النقص المناعي، والاضطرابات النزفية، والأمراض المعدية، بالإضافة إلى الرعاية الحرجة. وتستثمر «بي بيه إل» في أحدث وسائل البحث والتطوير، والتكنولوجيا، والتصنيع؛ وتتكيّف بشكلٍ مستمر لضمان استمرارنا بخدمة جميع أصحاب المصلحة بفعاليَّة.
 
«سي إس إل بيهرينج»
تعدّ «سي إس إل بيهرينج» شركة رائدة عالميّاً في مجال العلاجات الحيويّة يحفّزها وعدها بإنقاذ حياة الناس. نحن نركّز جهودنا على خدمة احتياجات المرضى باستخدام أحدث التقنيات، ومن هذا المنطلق، نقوم بتطوير وتوفير علاجات مبتكرة يتمّ استخدامها لعلاج اضطرابات التخثر، والنقص المناعي الأوّلي، والوذمة الوعائيّة العصبيّة الوراثية، والأمراض التنفسية الوراثية، والاضطرابات العصبيّة. يتمّ أيضاً استخدام منتجات الشركة في جراحة القلب، وعلاج الحروق، والحدّ من داء انحلال الدم لدى حديثي الولادة. وتدير «سي إس إل بيهرينج» إحدى أكبر شبكات تجميع البلازما حول العالم، «سي إس إل بلازما». ويعمل لدى الشركة الأمّ «سي إس إل المحدودة» التي تتخذ من ملبورن في أستراليا مقراً لها، أكثر من 26 ألف شخص؛ وهي تقدم علاجات المنقذة للحياة إلى الناس في أكثر من 70 دولة.