الصحة العامة: الحظر المناطقي يعدّ الفرصة الأمثل لتطويق كورونا

الثلاثاء 19 أيار 2020 528

الصحة العامة: الحظر المناطقي يعدّ الفرصة الأمثل لتطويق كورونا
 
المحافظات / مراسلو الصباح
 
 
أكدتْ وزارة الصحة أنها على أتم الجهوزية لتطبيق خطة الحظر المناطقي الذي ينطلق اليوم في عدد من مناطق بغداد، ولفتت إلى أنه يمثل السبيل الوحيد المتاح لتطويق فايروس كورونا.
وفي غضون ذلك، قررت خلية الازمة في نينوى إغلاق المحافظة بالكامل أمام الوافدين، في وقت عززت فيه محافظة النجف إجراءات فحص الوافدين عند مداخل المحافظة.
وافاد مدير دائرة الصحة العامة بوزارة الصحة الدكتور رياض الحلفي لـ»الصباح» بان التوجه الى خطة الحظر المناطقي يمثل السبيل الوحيد لانقاذ المواطنين من وباء كورونا، مشيرا إلى ان زيادة عدد الاصابات يوميا تسبب صعوبة في سيطرة المؤسسات الصحية عليها ما يؤدي الى ارتفاع معدلات الوفيات التي لا تزيد على 3.7 بالمئة بالوقت الحالي. 
وعزا الحلفي تذبذب حالات الاصابات الى عدد الفحوصات المنفذة التي يحكمها توفير أدوات الفحص وغيرها من المستلزمات، مؤكدا جهوزية الوزارة لتطبيق الحظر المناطقي الذي سينفذ اليوم الاربعاء برفع عدد الفحوصات يوميا، حيث تم توزيع اكثر من 50 ألف فحص، ونتوقع ارتفاع عدد الاصابات المسجلة بسبب وجود إصابات مخفية تأخر العثور عليها ومستمرة بالاختلاط ونقل العدوى بين المواطنين وكانت السبب في ارتفاع اعداد المصابين وهذا امر مقلق للغاية.
واضاف ان توجه الوزارة نحو الحظر المناطقي هو نجاحه في بعض المحافظات منها النجف الذي طبق في المشخاب بعد ظهور عدد كبير من الاصابات فيها وتمت السيطرة عليها، وكذلك تطبيقه في القرية العصرية «الشجيرية « في محافظة بابل ونجحت الخطة بشكل كبير ايضا، لافتا الى ان الحظر المناطقي لن ينجح الا بتعاون القوات الأمنية ووجهاء المناطق المشمولة بالحظر والاهالي ايضا.
 
تهيئة مواقع العزل
من جهته قال مدير صحة الرصافة الدكتور عبد الغني الساعدي لـ»الصباح»: إنّ اخلاء مستشفى ابن القف من المعاقين واصحاب العلاج الطبيعي وتحويلهم الى مستشفى سعد الوتري للعلوم العصبية ووضعهم في الجناح الخاص يهدف لإبعادهم عن الإصابة بفايروس كورونا.
واكد ان الطاقة الاستيعابية لمستشفى ابن القف هي 120 سريرا، وعدد المصابين بكورونا المتواجدين فيه 67 مريضا، مبينا ان مستشفيي ابن الخطيب وابن زهر امتلآ بحالات الاصابة، وتبلغ طاقتهما الاستيعابية 250 مريضا، وبإمكان المستشفيين استقبال حالات اضافية حال ظهور نتائج الملامسين والوافدين وخروجهم، وتوزيع المصابين بين محافظاتهم.
وأوضح الساعدي أن مستشفيات الرصافة ليس لها القدرة على دمج أكثر من شخصين في غرفة واحدة، لافتا الى تهيئة الدائرة أكثر من مكان لاستقبال الحالات المتزايدة المصابة بالفايروس من ضمنها عدد من الفنادق وبناء المستشفيات الميدانية وتجهيزها بشكل كامل.
واشار الى ان طبيعة الإجراءات التي سيتم اتخاذها خلال الحظر المناطقي تشمل منع الدخول والخروج من المناطق المشمولة بالحظر وإلغاء جميع الاستثناءات والسماح لمحال بيع المواد الغذائية والمخابز في المناطق المحظورة بفتح أبوابها في أوقات محددة.
 
غلق مداخل نينوى
وفي نينوى عقدت خلية الازمة المصغرة في المحافظة اجتماعا طارئا تزامنا مع تسجيل عدد من الاصابات بكورونا.
وقال الدكتور عدي العبادي الناطق باسم الخلية لمراسلة “الصباح” شروق ماهر: ان الخلية قررت غلق مداخل محافظة نينوى بالكامل امام الوافدين ابتداء من يوم الخميس المصادف 21_5_2020 ومن الساعة السادسة صباحا وتعزيز سيطرة البراري بقوة من الامن الوطني ومفارز من صحة نينوى مع عدة الفحص المختبري. واردف ان الخلية قررت ايضا تكليف قيادة عمليات نينوى وقيادة غرب نينوى بمتابعة واغلاق الطرق غير الرسمية عند مداخل المدينة وضرورة التزام المواطنين بالابتعاد عن التجمعات البشرية في الاسواق والمولات والاماكن المغلقة حفاظا على صحتهم.
وبين ان شاحنات المواد الغذائية وصهاريج الوقود والملاكات الصحية والخدمية ستكون مستثناة من هذه الاجراءات، مشيرا الى ان خلية الازمة ستعقد اجتماعا غدا الخميس او الجمعة للنظر فيما اذا كانت نينوى ستذهب مع الخلية المركزية في بغداد لفرض حظر التجوال خلال ايام العيد من عدمه. 
هذا وأعلن قائممقام قضاء الحمدانية في نينوى عصام بهنام فرض حظر شامل للتجوال في عموم القضاء لمدة 24 ساعة على خلفية تسجيل اصابة بكورونا لطبيب يعمل بمستشفى الحمدانية التحق للتو قادما من بغداد بعد ثلاثة اشهر على عمله داخل القضاء.
وتابع ان صحة نينوى اجرت عددا من الفحوصات على الملامسين للطبيب وتم عزل (خمسة) منهم كمشتبه بهم حتى يتم التأكد من سلامتهم بعد ورود نتائج الفحص المختبرية من بغداد.
 
قرارات جديدة
اما في كركوك، فقد لفت المتحدث باسم خلية الازمة في المحافظة مروان ابراهيم لمراسلة “الصباح” نهضة علي، إلى اتخاذ قرار بفتح  المحال التجارية من الساعة الثامنة وحتى 12 ليلا يستمر حتى حلول عيد الفطر المبارك وذلك لإتاحة الفرصة أمام المواطنين للحصول على متطلباتهم 
ولكون المحافظة لم تسجل اي اصابة منذ ايام عدة.
وأضاف ان الخلية قررت ايضا الغاء نظام الفردي والزوجي في عموم المحافظة.
 
فحوصات سريعة للوافدين
واجرت المفرزة الصحية في مفرق غماس، وهو احد المداخل الرئيسة إلى محافظة النجف من الجهة الجنوبية 70 فحصا للوافدين إلى المحافظة من المحافظات والمدن الواقعة جنوب 
النجف.
وقال مدير صحة النجف الدكتور رضوان الكندي لمراسل “الصباح” حسين الكعبي: ان الفحوصات كانت جميعها سالبة ولم تكن هناك أي اصابة بفايروس كورونا، مشيرا الى ان الفحص يتم بطريقة الفحص السريع في المداخل الرئيسة للمحافظة وهي مفرق الكفل ومفرق العباسية ومفرق غماس. 
واوضح الكندي ان الهدف من هذا الاجراء هو منع انتقال العدوى بفايروس كورونا من باقي المحافظات، مبينا ان صحة النجف انتقلت الى هذا الاجراء بعد أن أنجزت المسح العشوائي في معظم مناطق مركز النجف واقضيتها ونواحيها. 
وتابع أن خلية الازمة في النجف منعت دخول اي شخص إلى المحافظة من خارجها، واستثنت من ذلك الحالات الطارئة والمرافقين للجنائز، لذلك تجري الفرق الصحية الفحوصات اللازمة على الأشخاص الذين يتم 
استثناؤهم.