الكاظمي: الوقت للعمل ومواجهة التحديات

الجمعة 22 أيار 2020 215

الكاظمي: الوقت للعمل ومواجهة التحديات
بغداد/ الصباح
 
 
أكد رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، أن الوقت للعمل ومواجهة التحديات الصعبة وليس وقت كلام، مشددا على ان هذه الحكومة هي رد فعل لحراك شعبي وتواجه تحديات خطيرة ولديها أهداف واضحة ومحددة.
وفي حين توجه وزير المالية الدكتور علي علاوي، الى المملكة العربية السعودية مبعوثاً من رئيس الوزراء لمناقشة العلاقات الثنائية والأوضاع الاقتصادية في المنطقة وتشجيع الاستثمار، تلقى الكاظمي اتصالين هاتفين من وزير الطاقة الأميركي، دان بروليت، واخر من نائب الرئيس الايراني، اسحق جهانغيري.
وذكرت بيانات منفصلة لمكتب رئيس الوزراء، تلقتها "الصباح" ان "الكاظمي أكد خلال ترؤسه أمس الخميس الاجتماع الأول للهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، أن للحكومة مجموعة أهداف، في مقدمتها إنقاذ الوضع الاقتصادي الذي لم يشهد له العراق مثيلا في تأريخه، ونحاول إيجاد حلول صعبة لاتنعكس على المواطنين، وكذلك مواجهة الوضع الأمني وتزايد نشاط داعش حيث أحبطنا (غزوة ) ارهابية كشفت عنها تصريحات القيادي الذي القينا عليه القبض مؤخرا.
ولفت رئيس الوزراء، الى ان الهدف الآخر هو الوصول الى انتخابات مبكرة نزيهة عادلة، الى جانب التحدي الصحي وجائحة كورونا، داعيا المحافظين الى العمل المشترك لمواجهة التحديات وتركيز الجهود على قطاعي الكهرباء والمياه والاستثمارات المجدية.