نصبُ مختبرات وأسرَّة إضافية لعلاج مصابي كورونا في الرصافة

الأحد 28 حزيران 2020 192

نصبُ مختبرات وأسرَّة إضافية لعلاج مصابي كورونا في الرصافة
بغداد/المحافظات/ مراسلو الصباح 
اوعزتْ دائرة صحة الرصافة بنصب أسرة إضافية في مستشفيات الكندي وابن الخطيب وابن زهر لعلاج مصابي كورونا مع انشاء ثلاثة مختبرات جديدة لزيادة عدد المسحات المنجزة،  وبينما عززت وزارة الصحة مستشفيات ذي قار بالأدوية والأجهزة الطبية ووسائل الوقاية، تواصل وزارة الصناعة من خلال معاملها رفد المؤسسات الصحية باحتياجاتها من الاوكسجين الطبي.
وقال مدير صحة الرصافة الدكتور عبد الغني الساعدي: ان العمل يجري حاليا على اضافة 50 سريرا لعلاج مرضى كورونا في مستشفى الكندي التعليمي، ومتابعة مراحل اكمال اضافة 100 سرير للعناية التنفسية في ردهات العزل وادخالها الخدمة بعد ايام قليلة.
ولفت الى وضع خطط واليات لمحاربة فايروس كورونا من خلال استخدام البروتوكولات العلاجية المتبعة من قبل منظمة الصحة العالمية واتباع اخر التطورات في كيفية استقبال الحالات المشتبه بها والتعامل معها لحين اجراء الفحوصات المختبرية وظهور النتائج.
واكد الساعدي اتباع الاجراءات الاحترازية وتعزيز مستشفيات الحجر الصحي بالفرق الطبية والملاكات الساندة الاخرى من مختلف التخصصات، خصوصا مستشفى الكندي لانه من المستشفيات التعليمية المهمة في جانب الرصافة.
واوعز الساعدي ايضا باضافة 50 سريرا للعناية التنفسية في مجمع ابن الخطيب وابن زهر لعلاج مصابي كورونا، مثنيا على جهود الملاكات العاملة في مختبرات سعد الوتري لاكمال نتائج المسحات المختبرية. 
واشار الى ان الايام المقبلة ستشهد افتتاح 3 مختبرات جديدة في جانب الرصافة لتتمكن الدائرة من اكمال نتائج 2000 مسحة يوميا.
مشددا على اعتماد الاجراءات الوقائية لحماية الملاكات العاملة بالمستشفيات من الفايروس، والحرص على التزام المراجعين بتدابير الوقاية من خلال استخدام المعقمات وارتداء الكفوف والكمامات.
 
تجهيز ذي قار بالأدوية والأجهزة الطبية
من جهتها، افادت الشركة العامة لتسويق الادوية والمستلزمات الطبية في وزارة الصحة بتنفيذ الدوام الاستثنائي في مخازنها الخاصة بالمستلزمات الطبية في دائرة صحة ذي قار لمعالجة شح بعض المواد وارسالها العديد من نماذج الفحص السريع واعداد كبيرة من معدات الحماية الشخصية  وتشمل الكمامات والبدلات والكفوف  و15 جهازا من (C PAP) المنقذ للحياة، وكميات كبيرة اخرى من المضادات الحيوية وشرابات الاطفال، حيث تم نقل الادوية بسيارات مبردة.
وذكرت الشركة ان هناك كمية من شحنة المساعدات الاماراتية التي وصلت الى مطار بغداد الدولي مؤخرا، سيتم تسليمها الى مخازن صحة ذي قار وتوزيعها لمستشفيات مدينة الناصرية.
 
رفد المستشفيـات بالأوكسجيـن 
وفي الملف نفسه، قال مدير الشركة العامة للصناعات الفولاذية التابعة لوزارة الصناعة المهندس عـلاء ناصر حسيـن لـ "الصباح": ان "مصنـع إنتـاج الأوكسجيـن التابع للشركة قام للمدة من 22 - 25 حزيران الحالي بتجهيز عدد من المستشفيات بما يقارب 22400 لتر من سائل الأوكسجين الطبي و 3293 اسطوانة غاز من الأوكسجين الطبي، فضلا عن تجهيز بعض من هذه الاسطوانات الى عدد من الاهالي والمواطنين مجاناً، مؤكداً استمرار العمل في المصنع المذكور بشكل يومي على مدار 24 ساعة لسد حاجة وزارة الصحة من الأوكسجين الطبي ودعم جهودها في مواجهة جائحة كورونـا".
 
دعوة لفرض الحظر الشامل
وفي واسط، ذكر المحافظ محمد جميل المياحي خلال حديثه لـ "الصباح"  ان خلية الازمة في واسط دعت خلية الازمة المركزية الى اعلان فرض حظر التجوال الشامل في عموم المحافظات من دون استثناء، مشيرا الى ان تنفيذ حظر التجوال في بعض المحافظات لن يجدي نفعا بسبب حالة تداخل وتواصل المواطنين بين المحافظات الاخرى.
واوضح ان المحافظة اعلنت منذ الاسبوع الماضي فرض حظر التجوال الشامل لكن ابواب المحافظات المجاورة وطرقها النيسمية مفتوحة ما تسبب بتداخل وتواصل المواطنين بين واسط والمحافظات الاخرى، فضلا عن وجود الاف العجلات التي تصطف ضمن طوابير كبيرة امام بوابات المحافظة.
واضاف المياحي ان واسط استقبلت الشحنة الاولى من الاوكسجين السائل الطبي عبر منفذ زرباطية قادمة من محافظة ايلام الايرانية بكمية تجاوزت 11 طنا، مشيرا الى ان دائرة صحة المحافظة باشرت اعمال نصب خزان اوكسجين كبير اضافي في مستشفى الزهراء بالكوت من اجل الاحتفاظ بخزين يكفي للمرحلة المقبلة، داعيا معامل الاوكسجين الحكومية والاهلية لتزويد دائرة الصحة بالاوكسجين السائل الطبي بواقع 40 طنا أسبوعياً.
واكد محافظ واسط ان 204 مصابين بفايروس كورونا قد اكتسبوا الشفاء التام بعد ان تلقوا طوال فترة علاجهم الرعاية التامة وفق بروتوكولات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية، وتم اخراجهم من وحدة الحجر الصحي، مشيرا الى ان تحاليل مختبرية اجريت للمصابين للتأكد من اكتسابهم الشفاء التام حيث ظهرت جميع النتائج سالبة.
 
نصب خزان 
وباشرت الملاكات الفنية والهندسية في دائرة صحة ميسان العمل على نصب خزان                                                                للاوكسجين السائل بسعة 10 الاف لتر في مركز العزل الصحي.
وقال مدير دائرة صحة ميسان علي محمود العلاق لـ "الصباح" انه بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا، قامت الدائرة بنصب هذا الخزان بسعة 1750 اسطوانة اوكسجين في وقت الذروة تكفي لمدة 30 يوما او اكثر، مبينا ان الاوكسجين السائل سيوفر بعد تبخيره بنقاوة عالية جدا تصل  الى 99.6 % وهو المفضل في ردهات العناية  التنفسية .                                                                                                
وتابع ان مركز العزل في مستشفى ميسان للطفل والولادة يتوفر فيه معمل اوكسجين وهو يضخ الى المستشفى عبر أنابيب خاصة وتجهيز مركزي وليس عبر القناني، ومع ذلك فقد تمت اضافة عدد من قناني الاوكسجين لزيادة طاقة ضخ المعمل للاوكسجين نظرا لزيادة عدد المرضى.
 
تأهيل مستشفى 
وفي المثنى، قال المحافظ أحمد منفي جودة: ان المدة القليلة المقبلة ستشهد إعادة تأهيل مستشفى الحسين التعليمي ، وإضافة صالات جديدة للعمليات. 
واكد منفي تجهيز المستشفى الميداني الجديد الخاص بمرضى كورونا الذي تنفذه العتبة العباسية بجميع احتياجاته من أسِرَّة واجهزة تنفس وادوية.
وشدد المحافظ خلال جولة تفقدية في مستشفى الحسين ومشروع المستشفى الميداني بحسب ما نقله مراسل "الصباح" على انه لن يسمح بأي تقاعس يؤثر في عمل المنظومة الصحية في المحافظة، خصوصا في هذا الوقت الحرج الذي يشهد تفشي وباء كورونا، مشيرا الى ان انجاز المستشفى الميداني سيحسن امكانيات مواجهة الوباء .
ولفت الى ان الأسبوع الحالي سيشهد عودة اجراء فحوصات المشتبه بإصابتهم بفايروس كورونا إلى  مختبر الصحة العامة في المثنى.